آخر 10 مشاركات للنقاش: لماذا يصعد العارض على بعض المصابين و يتكلم على لسانهم و في البعض الآخر لا يتكلم (الكاتـب : - )           »          خطأ كبير يقع فيه الرقاة _ وأنت الضحية (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          علاج (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          رؤيه (الكاتـب : - )           »          تمر (الكاتـب : - )           »          جدي المتوفي (الكاتـب : - )           »          تساؤلات في العين والحسـد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          (( من تفتقدون ؟ )) (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          مكان حجامة غضروف الرقبة. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          رؤيا (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )


 مواضيع لم يتم الرد عليها شارك  بالرد عليها


إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-08-16, 04:10 PM   #11
عضو ألماسي


الصورة الرمزية مجاهدة
مجاهدة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1564
 تاريخ التسجيل :  Sep 2015
 المشاركات : 1,873 [ + ]
 التقييم :  343
لوني المفضل : Darkblue
افتراضي رد: تفاؤل محمد (صلى الله عليه وسلم)



جزيتِ الجنة غاليتي والرائع هو مرورك واهتمامك

ولكن وجب التنبيه ان الموضوع منقول

وللتو انتبهت اني لم اكتب المصدر الى الان

ربما انتظرت لنهايته مع كتابة الهوامش


 
 توقيع : مجاهدة

واصل السير حتى الرمق الآخير , وبكل ما أوتيت من قوة , واصل وإن كان أغلب ظنك انك لن تصل لهدفك , تكفيك سعادة السعي , نشوة الإقتراب , فالإستسلام رحيل قبل الرحيل , وفي السير حياة


رد مع اقتباس
قديم 22-09-16, 08:19 AM   #12
عضو ألماسي


الصورة الرمزية مجاهدة
مجاهدة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1564
 تاريخ التسجيل :  Sep 2015
 المشاركات : 1,873 [ + ]
 التقييم :  343
لوني المفضل : Darkblue
افتراضي رد: تفاؤل محمد (صلى الله عليه وسلم)



يعلِّم أصحابه التفاؤل:

لم يكتفِ محمد (صلى الله عليه وسلم) بتحقق هذه السمة لديه في شخصه،



بل كان يربي أتباعه عليها ويعلمهم إياها.


يقول عدي بن حاتم الطائي (رضي الله عنه)أحد صحابة محمد (صلى الله عليه وسلم):



بينا أنا عند النبي (صلى الله عليه وسلم)؛ إذ أتاه رجل فشكا إليه الفاقة، ثم أتاه آخر فشكا قطع السبيل.



فقال: يا عدي! هل رأيتَ الحِيرَة؟



قلت: لم أرَها وقد أُنْبِئْتُ عنها،- والحيرة مدينة من مدن العراق-.


قال: فإن طالت بك حياة لترين الظَّعِينَة – المرأة المسافرة -



ترتحل من الحيرة حتى تطوف بالكعبة لا تخاف أحدًا إلا الله.


قال عدي: فقلت فيما بيني وبين نفسي: فأين دُعّار طيئ ( يعني لصوصها) الذين قد سعروا في البلاد؟


ثم أكمل رسول الله (صلى الله عليه وسلم) حديثه بقوله:



«ولئن طالت بك حياة لتُفتَحن كنوز كسرى».


فقال عدي: كسرى بن هرمز؟!



قال: «كسرى بن هرمز، ولئن طالت بك حياة لترين الرجل يخرج ملء كفه من ذهب أو فضة



يطلب من يقبله منه فلا يجد أحدًا يقبله منه»([15]).


وقد تحقق ذلك ورآه عدي بن حاتم (رضي الله عنه) في حياته



فقال: فرأيت الظعينة ترتحل من الحيرة حتى تطوف بالكعبة لا تخاف إلا الله،



وكنت فيمن افتتح كنوز كسرى بن هرمز،



ولئن طالت بكم الحياة، لترون ما قال أبو القاسم (صلى الله عليه وسلم) .


وفي موقف آخر وهو مستضعَف في مكة كان يعلِّم أصحابه التفاؤل ويَعِدُهم بالمستقبل المشرق.


عن خباب بن الأرت (رضي الله عنه) قال:



«شكونا إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم) وهو متوسد بردة له في ظل الكعبة فقلنا:



ألا تستنصر لنا ألا تدعو لنا، فقال:



قد كان من قبلكم يؤخذ الرجل فيُحفر له في الأرض فيُجعل فيها فيُجَاء بالمنشار فيُوضع على رأسه فيجعل نصفين



ويُمشط بأمشاط الحديد ما دون لحمه وعظمه فما يصده ذلك عن دينه،


والله لَيَتِمَّن هذا الأمر حتى يسير الراكب من صنعاء إلى حضرموت لا يخاف إلا الله والذئب على غنمه ولكنكم تستعجلون»([16]).


وقد مرت السنون، وسار الراكب من صنعاء آمنًا لا يخاف إلا الله في طريقه والذئب على غنمه،



مثلما قال محمد (صلى الله عليه وسلم)؛ منِ اتساع رقعة الدولة الإسلامية،


وذيوع الأمن فيها الصادر عن شيوع العدل والأمان، ووحدة الدولة وسلطتها الممتدة.



وفي مقابل اعتنائه بتعليم أتباعه التفاؤل كان محمد (صلى الله عليه وسلم)



يكافح كل نظرة تشاؤمية لا ترى في الناس أملاً لصلاح ؛



فنبه أصحابه إلى هذا السلوك حين قال لهم:



«إذا قال الرجل: هلك الناس فهو أهلكهم»([17]).


وحين يمرض بعض الأعراب فيعوده (صلى الله عليه وسلم) قائلاً:



«لا بأس طهور إن شاء الله»، فيُجيب الأعرابي: قلتَ طهور؟


كلا، بل هي حمى تفور أو تثور على شيخ كبير تُزِيرُه القبورَ،



فقال النبي (صلى الله عليه وسلم): «فنعم إذًا»([18]).
----------------------------------------------------------


 

رد مع اقتباس
قديم 22-09-16, 08:20 AM   #13
عضو ألماسي


الصورة الرمزية مجاهدة
مجاهدة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1564
 تاريخ التسجيل :  Sep 2015
 المشاركات : 1,873 [ + ]
 التقييم :  343
لوني المفضل : Darkblue
افتراضي رد: تفاؤل محمد (صلى الله عليه وسلم)



--------------------------------------------------
([1]) أخرجه أبو داود (3910)، والترمذي (1614).



([2]) أخرجه مسلم (537).


([3]) أخرجه البخاري (5756)، ومسلم (2224).



([4]) أخرجه أبو داود (3917).



([5]) أخرجه البخاري (5754)، ومسلم (2220). وهو بهذا اللفظ عند ابن ماجه (3536).



([6]) أخرجه مسلم (2270).



([7]) أخرجه البخاري (7017)، ومسلم (2263). وهو بهذا اللفظ عند ابن ماجه (3906).



([8]) أخرجه أحمد (14373).



([9]) أخرجه أبو داود (4954).



([10]) أخرجه الطبراني في المعجم الكبير.



([11]) انظر تحفة المودود، لابن القيم.



([12]) أخرجه البخاري (2734).



([13]) أخرجه البخاري (1012)، ومسلم (894).



([14]) أخرجه البخاري (3231)، ومسلم (1795).



([15]) أخرجه البخاري (3595)، ومسلم (1016).



([16]) أخرجه البخاري (6943).



([17]) أخرجه مسلم (2623).



([18]) أخرجه البخاري (3616).


 

رد مع اقتباس
قديم 31-08-18, 10:04 PM   #14
مشرفة القسم الإسلامي - ليسانس لغه انجليزيه


الصورة الرمزية البدر
البدر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1688
 تاريخ التسجيل :  Sep 2016
 المشاركات : 342 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Aqua
افتراضي رد: تفاؤل محمد (صلى الله عليه وسلم)



جــــزاك اللــــه خيـــرا


 
 توقيع : البدر

ربى انى مسنى الضر وانت ارحم الراحمين


رد مع اقتباس
قديم 27-11-18, 10:06 AM   #15
عضو نشيط


الصورة الرمزية أجمل احساس
أجمل احساس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1874
 تاريخ التسجيل :  Oct 2018
 المشاركات : 42 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Yellow
افتراضي رد: تفاؤل محمد (صلى الله عليه وسلم)



جزاكم الله خيرا


 

رد مع اقتباس
قديم 23-06-19, 12:39 PM   #16
عضو ألماسي


الصورة الرمزية مجاهدة
مجاهدة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1564
 تاريخ التسجيل :  Sep 2015
 المشاركات : 1,873 [ + ]
 التقييم :  343
لوني المفضل : Darkblue
افتراضي رد: تفاؤل محمد (صلى الله عليه وسلم)



امين حبيبتي واياك


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
محمد - صلى الله عليه وسلم - الإنسان الرقيق مجاهدة منتدى علـوم الحديـث والسيـرة النبويـة 2 29-11-15 02:08 PM
o°°o°*~. ثلاثون قصة بلسان نبينا محمد صلى الله عليه وسلم .~* °°°o رحماك ربي منتدى علـوم الحديـث والسيـرة النبويـة 2 23-09-14 06:40 PM
من هو محمد ( صلى الله عليه وسلم ) خالدي منتدى علـوم الحديـث والسيـرة النبويـة 6 26-05-14 03:50 PM
هكذا كان محمد صلى الله عليه وسلم اميرة باخلاقي منتدى علـوم الحديـث والسيـرة النبويـة 5 03-01-13 07:49 PM
هذا محمد صلي الله عليه وسلم قمرالزمان منتدى علـوم الحديـث والسيـرة النبويـة 1 24-09-12 08:06 PM


الساعة الآن 11:19 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc
استضافة : حياه هوست

:حياه هوست استضافة لخدمات الويب


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009