آخر 10 مشاركات حذاء بكعب عالي (الكاتـب : - )           »          ولي العهد محمد بن سلمان (الكاتـب : - )           »          بعض الاحاديث الضعيفة (الكاتـب : - )           »          طلابى (الكاتـب : - )           »          رؤيا (الكاتـب : - )           »          رؤيه صفية (الكاتـب : - )           »          هل ينقطع عمل العبد بموته ؟ (الكاتـب : - )           »          السلام عليكم (الكاتـب : - )           »          الفانوس (الكاتـب : - )           »          القطط في المنام (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )


 مواضيع لم يتم الرد عليها شارك  بالرد عليها


إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 06-09-11, 07:33 PM
العبد الفقير إلى الله " طويلب علم - كان الله له وأيده بنصر من عنده .
أبو عبادة غير متواجد حالياً
لوني المفضل Maroon
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : Aug 2011
 الإقامة : دار الممر .. إذْ لا مقرّ !
 المشاركات : 12,083 [ + ]
 التقييم : 516
 معدل التقييم : أبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of light
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي العلاج بالضرب و الصعق الكهربائي



-


الضرب في العلاج من الأسباب القويه في أخراج الجني وتعذيبه

قال ابن تيمية :

(وإذا ضرب بدن الإنسي فإن الجني يتألم بالضرب ويصيح ويصرخ ويخرج منه ألم الضرب ، كما قد جرب الناس من ذلك ما لا يحصى ، ونحن قد فعلنا من ذلك ما يطول وصفه ) مجموع الفتاوى - 10 / 349 )

ولكن له ضوابط يكفينا أن يكون الضرب علي الصدر كما يفعل النبي صلي الله عليه وسلم وعلي القدمين ويكون خفيفاً وأم إذا كان حضور الجني بقوي

ويريد أن يضرب المعالج فهنا يستخدم مع الضرب بالقوي ولكن مع تطبيق الضوابط التي ذكرنها . وهناك من الجن إذا ضربة ينصرف بسرعه فيقع الضرب علي المصاب

فالضرب يستحق إلي حنكه من الراقي ويعرف متي يستخدم هذا السلاح مع الجني. قال الشيخ وائل آل درويش :

( والحاصل أنه يؤمر – يعني الجني الصارع – بالمعروف وينهى عن المنكر فتبدأ معه بالترغيب والترهيب والنصح والإرشاد والعلم والتعريف ثم الزجر ثم قد يصل الأمر إلى الضرب والعقاب

ثم الحرق بآيات الكتاب ، إلا أنه ينبغي أن يتفطن المعالِج فلا يستخدم الضرب إلا عن بصيرة وقلب حاضر ونظر ثاقب ، إذ من الجن من يفر ويهرب ، وقد يترك الجسم ويخرج عند نزول الضرب عليه

، فيقع الضرب على المريض فيشعر به ، وهذا واقع مشاهد ) ( منة الرحمن في العلاج بالقرآن – ص 44 ، 45 )

وكما قال العلماء :

( إذا كنت ابن تيمية فضرب ) ومتي تكون مثل ابن تيمية المعالج إذا كانت عندك حنكة ومعرفة مكر الجني فهنا أضرب فأنت مثل ابن تيمية .

علما اني أذهب مذهب الضرب ولكن مع مرعاة الضوابط الشرعية فيه وهو جداً نافع ولكن يكون مع التفطن والحكمة وحسن التعامل وإذا لم تتوفر هذه الشروط كان الضرب علي المصاب خطير

وقد يسبب قتل المصاب . لقد انزل الله الداء والدواء ولكن أي شيء إذا زاد عن حده ينقلب ضده اما ولكن إذا أستخدم بقصد إذى الجن فلا ضرر إذا تحققت أن الجن يوجد في هذه المنطقة

لأن الضرر لا ينزل علي جسدك بل ينزل علي جسد الجني وهذا ماحدث مع شيخ الإسلام ابن تيمية عندما ضرب المصروع قالوا لو وقعت علي غير المصروع لقتلته .

يسأل بعض الناس عن حكم استخدام الصعق الكهربائي في علاج الصرع الشيطاني ( الاقتران الشيطاني )

وبخاصة استخدام التيار المتردد ( 110 - 220 ) ، ولا بد أن أشير تحت هذا العنوان إلى خطورة استخدام هذا النوع من أنواع الكهرباء ، حيث تكمن خطورة هذا الاستخدام في إحداث سريان للتيار الكهربائي

في الدورة الدموية لجسم الإنسان ، وقد يؤدي سوء الاستخدام لمضاعفات خطيرة خاصة لمن يشكو من أعراض أمراض أو هبوط القلب أو يعاني من اضطرابات في الدورة الدموية ،

وقد يترتب عن استخدام هذا الأسلوب بشكل خاطئ وفاة المريض

سئل سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز – رحمه الله –

عن استخدام الكهرباء في علاج المس فقال : ( لا أعلم له أصلاً ) ( من تعليقات سماحته على محاضرة " الرقى وأحكامها " لفضيلة الشيخ صالح آل الشيخ – حفظه الله -

/ نقلاً عن كتاب " مهلاً أيها الرقاة " – ص 79 )

يقول الأستاذ علي بن محمد ياسين :

( الكهرباء خطرها عظيم ، فإن أثرها وضررها قد يعم البدن جميعه أو معظمه ، ولا تقاس على الضرب المحدود الأثر والأذى ، واستخدام الكهرباء ضرره

متحقق الوقوع أكثر من ضرر وجود الجن ، ولو ثبت أن هناك جناً في جسد المريض ، فلا يدفع الضرر الأعظم المتحقق الوقوع ، بالضرر الأقل الذي في وقوعه نظر )

( مهلاً أيها الرقاة – باختصار – ص 78 ، 79 )

يقول الدكتور حلمي عبدالحافظ داود

استشاري الأمراض العصبية في مجمع الرياض الطبي :

( التيار الكهربائي عند مروره في جسم الإنسان يمكن أن يؤدي إلى نوبات صرع متكررة ، وأيضاً إلى توقف عمل القلب وضخ الدم إلى الجسم ،

وبعد انتهاء التيار قد يحدث موتٌ مفاجئ ناتج عن عدم انتظام ضربات القلب ، ويمكن حدوث شلل في الأعصاب الخارجية في الأطراف العلوية والسفلية )

( مهلاً أيها الرقاة – ص 79 )

مع أنه قد ثبت بالخبرة والتجربة والممارسة العملية بأن أسلوب استخدام الصعق الكهربائي يؤثر تأثيرا إيجابيا على الأرواح الخبيثة ، فيضعفها ويؤدي إلى إيذائها إيذاء شديدا ،

ومن هنا كان لا بد من تكاتف جهود الأطباء النفسيين والمعالِجين بالكتاب والسنة ، بحيث يتم تحويل بعض الحالات المرضية التي تعاني من صرع الأرواح الخبيثة للطبيب النفسي المسلم الحاذق

الذي يقوم بدوره بتعريضها لصدمات كهربائية تحت إشرافه ومسؤوليته وبحضور المعالِج المتمرس ، واستخدام هذا الأسلوب بالكيفية السابقة يضمن السلامة الطبية للحالة المرضية ،

بسبب الإجراءات الوقائية المتبعة تحت الإشراف الطبي ومسؤولية الطبيب النفسي ، وبذلك نجمع ما بين اتخاذ الأسباب المباحة والنافعة بإذن الله تعالى

وبين توفر القدر الكافي من إجراءات السلامة للمريض

يقول الدكتور عبدالرزاق نوفل :

( يرى بعض الأطباء كالدكتور : ( كارل ويكلاند ) :

( أن الجنون قد ينشأ من استحواذ روح خبيث على الشخص المريض ، فيحدث اضطرابا واختلالا في اهتزازاته ، وأنه بالكهربائية الاستاتيكية تنظم الاهتزازات وتطرد الشخصية المستحوذة ،

ويعود العقل إلى حالته الطبيعية دون تأثير شخصية ماسة له ) ( عالم الجن والملائكة – ص 84 )

وهناك فئة من المعالِجين قد يستخدمون بعض الأجهزة الكهربائية الصغيرة التي تؤثر تأثيرا موضعيا دون إحداث تردد وسريان للتيار الكهربائي في جسد المريض ،

وقد ثبت فاعلية في استخدام هذا الأسلوب لطرد الأرواح الخبيثة ، ولا يمنع استخدامه شريطة توفر إجراءات السلامة الكافية للحالة المرضية

وقد ورد من القصص ان فتاة صعقت بالهكرباء في اصبع قدمها مما ادى بأن الأطباء قرروا إجراء عملية جراحية لبتر الاصبعين نتيجة حصول تسمم ( غرغرينا ) لتلك الفتاة المسكينة

، ولا حول ولا قوة إلا بالله

ومن هنا يلاحظ عدم جواز استخدام هذا الأسلوب في العلاج والاستشفاء ، ويكفي القاعدة الفقهية ( المصالح والمفاسد ) في تحريم استخدام هذا الأسلوب ،

حيث أن المفسدة المترتبة على ذلك عظيمة جداً ، والله تعالى أعلم

اما من الناحية الطبية فرأي الطب

اما الناحية الطبية لكن الواقع الطبي يشير إلى أن هذا النوع من العلاج ليس بالصورة الوحشية على الإطلاق بل إنه ضروري وفعال في بعض الحالات المرضية،

ومن بينها الاكتئاب الشديد، وهي الصورة التي حرص على أن يكشف كل تفاصيلها استشاري الطب النفسي في مستشفى الطب النفسي محسن طريف.

* منذ متى ييتم استخدام الصدمات الكهربائية في العلاج؟ -

يرجع استخدام مثل هذا العلاج في العالم إلى الستينات من القرن الماضي، ومازال مستخدما في العالم بأسره، باعتباره من العلاجات السريعة والفعالة لبعض الحالات المرضية.

* ما مدى صحة الاعتقاد أن العلاج بهذا الأسلوب، يعتبر وحشيا؟ -

عدم استخدام المخدر قبيل البدء في العلاج، هو الذي يجعل استخدامه غير رحيم، حيث يسبب (رجات) عنيفة تنتاب المريض، وقد تؤدي إلى إصابته بكسور إثر الوقوع وتشنجات،

وهو ما كان سائدا في الماضي، ولكن مع استخدام المخدر والمهدئ، فإن المريض لا يشعر بالألم، ولا يصاب بالهزات تلك ولا التشنجات، فالعلم تطور كثيرا،

والأجهزة المستخدمة في تسخير هذا العلم متطورة جدا كذلك.

* ما هي قوة الكهرباء المستخدمة في العلاج؟ -

الكهرباء المستخدمة في الصدمات الكهربائية العلاجية قليلة جدا، ولا تتعدى 50 مايكروفولت، ولمدة تتراوح ما بين 2 - 3 ثوان فقط.

* هل للمريض دور وقرار في اللجوء إلى هذا العلاج؟ -

بالتأكيد، حيث إن إخضاع المريض النفسي لجلسات الصدمات الكهربائية لا تتم إلا بعد موافقة من المريض نفسه إن كان قادرا على اتخاذ قرار،

أو موافقة أهله، عبر توقيع أوراق رسمية، خصوصا أن العلاج يتطلب إخضاع المريض للتخدير، وكأي عملية قد ينتج عنها مضاعفات،

يتحمل المريض نتائجها بعد شرح مفصل للطريقة العلاجية، إذ إن الخطورة ليست في استخدام الكهرباء بقدر استخدام المخدر.

* وهل تواجهون معارضة في استخدام الصدمات الكهربائية من المرضى أو أهلهم؟ - نواجه اعتراضات كبيرة من الأهل تجاه استخدام الصدمات الكهربائية العلاجية لذويهم،

و هو ما يعود إلى الأفكار الخاطئة عن مضاعفات هذا الأسلوب العلاجي، كأن يقول أحدهم إن الصدمات الكهربائية (تفر المخ) وهو أمر غير صحيح،

ونحن كاختصاصيين وأطباء وفي ظل عدم جدوى العلاج الدوائي لبعض الحالات المرضية، نجد أن من مصلحة المريض الخضوع للصدمات الكهربائية،

وبالتالي نسعى جاهدين لإقناع الأهل بأهمية العلاج عبر الصدمات الكهربائية.

وبالطبع، فإن القرار النهائي للمريض إذا كان قادرا على اتخاذ قرار أو لأهله، ومن المفارقة الجيدة أن بعض المرضى هم من يطلب هذا العلاج،

خصوصا ممن جربوه ووجدوا التحسن الملحوظ على حالاتهم.

* وما الفريق الطبي المشارك في الجلسة العلاجية؟ -

يتم العلاج بالصدمات الكهربائية في وجود ممرضين وطبيبين، طبيب نفسي وآخر متخصص في التخدير، ويقوم الأخير بفحص المريض للتأكد من مدى قدرته على تقبل العلاج وتحمله،

كما ويجري فحوصات الدم اللازمة، وبعدها يحضر المريض للعلاج على يد الطبيب النفسي، ويتم إلغاء العلاج بالصدمات الكهربائية، متى ما أكد طبيب التخدير عدم تحمل المريض للصدمات،

وما أريد أن أؤكد عليه أن المريض لا يحس أثناء تلقيه للصدمات الكهربائية بسبب التخدير والمهدئ الذي يعطى له، فلا يحس بالألم.

* هل المرضى المتخلفون عقلياً هم المستهدفون من الصدمات الكهربائية؟

- لا، فالصدمات الكهربائية لا تستخدم بتاتاً للمرضى المتخلفين عقليا، وتستخدم للمرضى المصابين بالاكتئاب الشديد والذين لم تجدِ معهم الأدوية،

ونقصد بذلك الاكتئاب الخطير، الذي يدفع بصاحبه إلى التفكير في الانتحار وإيذاء نفسه، والامتناع عن تناول الطعام وتسيطر الأفكار السوداوية على مزاجه،

فالاكتئاب الشديد يحدث لخلل في الموصلات الكيمائية في المخ، وتؤثر بالتالي على مراكز المخ كالذاكرة والشهية.

وللوراثة دور في الإصابة به باعتباره أولي المنشأ، وليس ذاك الاكتئاب الناتج عن ظروف خارجية، كوفاة شخص عزيز مثلا،

وقد جاءت فكرة الصدمات الكهربائية لتعديل كيمياء المخ التي ولسبب ما تتغير عن المستوى الطبيعي، وتعيد برمجة المخ.

* ما هي الآثار الجانبية للصدمات الكهربائية على المريض؟

- قد يكون هذا النوع من العلاج أسلم وأكثر أمانا من استخدام العلاج الدوائي، الذي قد يحمل آثارا جانبية للمريض، وخصوصا المرضى كبار السن،

بل وتعتبر طريقة علاجية سريعة لحالات اكتئاب ما بعد الولادة، وإن كان استخدام هذا النوع من العلاج يعتبر الخيار الثاني بعد الأدوية.

ويمكن حصر الآثار الجانبية في النسيان المؤقت للفترة اللاحقة من تلقي العلاج، والتي قد تستمر لأسابيع، وكما يقولون (رب ضارة نافعة)

فالمريض قد يجد من الأفضل لنفسيته عدم تذكر لحظات تلقي العلاج، وإن كان ذلك النسيان غير مقصود.

* كم عدد الجلسات التي يخضع لها المريض؟

- تتراوح عدد الجلسات العلاجية ما بين 8 - 12 جلسة، بواقع جلستين أسبوعيا لكل مريض، ويخضع من 2- 4 مرضى لجلسات علاجية خلال يومي السبت والثلاثاء،

كأيام محددة لمثل هذا العلاج في مستشفى الطب النفسي، ولا تتعدى فترة الجلسة الواحدة الساعة ونصف، شاملة التحضير والعلاج والنقاهة،

فيما لا تتجاوز فترة دخول المريض غرفة العلاج والخروج منها 10 دقائق.



 توقيع : أبو عبادة

***
قوة الانتفاع بالذكر والتعوذ تختلف بحسب قوة إيمان العباد وحضور قلوبهم أثناء الدعاء والتعوذ، فقد مثل ابن القيم ـ رحمه الله ـ الدعاء بالسيف، وذكر أن قوة تأثير الدعاء بحسب قوة إيمان الداعي، كما أن تأثير ضربة السيف بحسب قوة ساعد الضارب، فقد قال في مدارج السالكين بين منازل إياك نعبد وإياك نستعين عند الكلام على الرقية بالفاتحة : فإن مبنى الشفاء والبرء على دفع الضد بضده، وحفظ الشيء بمثله، فالصحة تحفظ بالمثل، والمرض يدفع بالضد، أسباب ربطها بمسبباتها الحكيم العليم خلقا وأمرا، ولا يتم هذا إلا بقوة من النفس الفاعلة، وقبول من الطبيعة المنفعلة، فلو لم تنفعل نفس الملدوغ لقبول الرقية، ولم تقو نفس الراقي على التأثير، لم يحصل البرء، فهنا أمور ثلاثة : موافقة الدواء للداء، وبذل الطبيب له، وقبول طبيعة العليل، فمتى تخلف واحد منها لم يحصل الشفاء، وإذا اجتمعت حصل الشفاء ولا بد بإذن الله سبحانه وتعالى، ومن عرف هذا كما ينبغي تبين له أسرار الرقى، وميز بين النافع منها وغيره، ورقى الداء بما يناسبه من الرقى، وتبين له أن الرقية براقيها وقبول المحل، كما أن السيف بضاربه مع قبول المحل للقطع، وهذه إشارة مطلعة على ما وراءها لمن دق نظره، وحسن تأمله، والله أعلم. اهـ.


***

رد مع اقتباس
قديم 20-03-14, 09:38 AM   #2
عضو ألماسي


الصورة الرمزية آراك
آراك غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 500
 تاريخ التسجيل :  Aug 2011
 المشاركات : 1,089 [ + ]
 التقييم :  36
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Darkcyan
افتراضي رد: العلاج بالضرب و الصعق الكهربائي



اقتباس:
سئل سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز – رحمه الله –

عن استخدام الكهرباء في علاج المس فقال : ( لا أعلم له أصلاً )
بارك الله فيكم على التوضيح


 
 توقيع : آراك

لا تتخلى عن أخلاقك و تصرفاتك الحسنة لمجرد أن الآخر لا يستحق ذلك


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العلاج بالايمان قبل العلاج بالقرآن ... نورس منتدى درهــــــــــــم وقـــــــــايـــــة لعـمـــــوم الرقيــــة الشرعيــة 8 28-09-16 04:32 PM
العلاج الروحاني ! أبو عبادة منتدى درهــــــــــــم وقـــــــــايـــــة لعـمـــــوم الرقيــــة الشرعيــة 6 15-04-16 01:07 PM
العلاج المحرّم مسلمة وأفتخر منتدى درهــــــــــــم وقـــــــــايـــــة لعـمـــــوم الرقيــــة الشرعيــة 5 21-05-15 07:11 PM


الساعة الآن 09:55 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc
استضافة : حياه هوست

:حياه هوست استضافة لخدمات الويب


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009