آخر 10 مشاركات للنقاش: لماذا يصعد العارض على بعض المصابين و يتكلم على لسانهم و في البعض الآخر لا يتكلم (الكاتـب : - )           »          خطأ كبير يقع فيه الرقاة _ وأنت الضحية (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          علاج (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          رؤيه (الكاتـب : - )           »          تمر (الكاتـب : - )           »          جدي المتوفي (الكاتـب : - )           »          تساؤلات في العين والحسـد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          (( من تفتقدون ؟ )) (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          مكان حجامة غضروف الرقبة. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          رؤيا (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )


 مواضيع لم يتم الرد عليها شارك  بالرد عليها


إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 02-10-14, 10:38 PM
الموقوفين
الجوهره غير متواجد حالياً
Saudi Arabia    
لوني المفضل Darkred
 رقم العضوية : 1234
 تاريخ التسجيل : Aug 2014
 الإقامة : المنطقة الشمالية الغربية
 المشاركات : 156 [ + ]
 التقييم : 95
 معدل التقييم : الجوهره will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي من الحسد وقاء ذاتي وعلاج رباني



من الحسد وقاء ذاتي وعلاج رباني





لا يتخلَّلُنا الشكُّ ذرَّةً في أنَّ للحسد أو العين تأثيرًا على الإنسان؛ في ماله، أو نفسه، أو صحته، أو ولده.. إلخ؛ وذلك لأن النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - قال: ((العين حقٌّ)).

وليس مِن السَّفَه أن نصدِّق كلامَ نبيِّنا، كما يدعي البعض بأن ذلك مما خالفه روحُ العلم؛ بل هو العلم ذاته، والفهم ذاته، والإيمانُ كما ينبغي؛ بحسن الاتباع والتصديق.

وقد أوضح نبيُّنا الكريم طرُقَ الوقاية والعلاج معًا مِن هذا الداء الذي ابتُلِي به الكثيرُ مِن الناس، وستكون لنا وقفةٌ لاحقًا مع مَن ابتلاه الله بهذا الداء مِن الحاسدين، نقف فيه على طريقةٍ للتخلص منه، أو توجيهِه وجْهةَ الخير له وللمسلمين ممن حوله.

لكنَّ لقاءَنا اليومَ سينصَبُّ على المحسودِ، وطرُقِ الوقاية والعلاج؛ الدينية، والعِلمية، التي عليه أن يتَّبعها للخلاص من هذا الداء.

اعلم - أخي القارئ - أنَّ الحسد لا يكون كلُّه بغرض الشرِّ؛ فقد يكون الحاسدُ حاقدًا، وقد يكون محبًّا؛ حسَدَ حبيبَه دون أن يشعر، وقد يَحْسُد المرءُ نفسَه.

ولذلك؛ فعلى الإنسان إذا أحسَّ بفرحةٍ وفخْرٍ في نفسه أن يقول: "ما شاء الله، لا قوة إلا بالله"، وأن يقولها كذلك إذا شعر به مِن أحدِ أحبابه، أو أثنى عليه مَن يحب، أو رأى شيئًا أعجبه في أحد، أو عند أحد غيره.

وبعدها يضمُّ كفَّيْه على وجهه، ويقرأ الإخلاصَ والمعوِّذتين، والأدعيةَ المأثورة عن النبي الكريم، ومنها: ((أعوذ بكلمات الله التامة، مِن كل شيطان وهامة، ومن كل عين لامَّة)) وغيرها، وهي أكثر من أن تحصى، وكلها مذكورة في كتب الرقية الشرعية الصحيحة عن علمائنا الأجلاء، أو الواردة في كتاب "الأذكار" للإمام النووي، أو في "حصن المسلم".

ثم يمسح بهما على وجهه ورأسه، وبعض جسده، وبعد ذلك يترك حفظه على الله تعالى، وحبذا لو فعل ذلك منفردًا؛ حتى لا يجرح مَن يريد له الخير، وحدث حسدُه ذلك عن غير قصد منه.

هذا من جانب العلاج، أما من جانب الوقاية، فنُنبِّه إلى أن المرء المحسود هو مَن يعطِي فرصةً لغيره أن يحسُدَه.

نعم؛ فكما أثبتوا في الدراسات النفسية لأطراف الجريمة: أن نسبةً كبيرةً من الجرائم يكون المتسبِّبُ فيها هو الضحيةَ نفْسَه، فكذلك الحسد كصورة مصغَّرة؛ فالضحية غالبًا تلفت النظر إليها، وتحب الاستعراض دون مبرِّر.

وقد نبّه - صلَّى الله عليه وسلَّم - على ذلك، فقال: ((استعينوا على قضاء حوائجكم بالكتمان))، وهذا الحديث يَعني أنه لا مانع من أن تمارِسَ حياتَك الطبيعية؛ من إظهار الخير والنعم التي حَبَاك الله بها، ولا شيء في التحدُّث ببعض هذه النعمة، مع لزوم الحمد والشكر في كل مَقام ومقال.

لكن ليس من الطبيعي أن تستفِزَّ هذه الخصلة مِن حاملها الحاسد، فتذكُر لزملائك مثلاً عددَ الساعات التي قضيتها في المذاكرة، وليس مِن الحكمة أن تذْكُرَ أنك فهمت الدرس الذي لم يفهموه، وأنه سهل جدًّا، وأنهم هم الأغبياء البلداء الذين لا يستطيعون عملَ شيءٍ، وليس مِن العقل أن تَذكر درجاتِكَ التي حصلتَ عليها، ولا عدد الأموال التي جنيتَها من صفقة تجارية، ولا تفصيل السعادة الزوجية التي وهبك الله إياها؛ بزوجة صالحة يطيب معها المعْشَر، وأولاد كرام نبهاء، تَقَرُّ بهم العين، وتسمو بهم النفس، أو أنك تنتظر رزقًا، أو بشرى سارةً تأتيك قريبًا، وطبيعة ما تتوقعه عندما يمنُّ الله عليك بها.

ليس من الحكمة أبدًا أن تذكر كل هذا أو تفصيلاته؛ ناهيك عن أن يكون ذلك لكلِّ مَن هبَّ ودبَّ مِن الجيران والأقارب، البعيد منهم والقريب؛ بل اكتفِ بقول: "الحمد لله على السراء والضراء"، وأنك في نعمة، دون ذكْر تفصيلاتها.

ومن جانب آخر فإن خوف المحسود، ومحاولتَه التشرنُقَ حول نفسه يزيد الرغبة لاشعوريًّا في الحاسد لِتَتبُّع تفصيلاته والنَّيْل منه.

فأنت حين تخاف من الحسد يَلتفت الحاسد لك عن طريق الإشارات التي ترسلها دون أن تشعر أنت أو هو؛ فعليك أن تستعين بالذكر والدعاء والقرآن، كما قدَّمْنا أعلاه، وأن تحْسِن التصرُّف، ثم تكون على يقين وقناعة بأن الله تعالى يَقيك شرَّ كلِّ حاسد؛ باستعانتك به - تعالى - وحسْنِ اعتقادك فيه، وفي قرآنه، وسنة نبيِّه، ثم بحسن تصرُّفك.

وإن شعرت بأنَّ أحدَهم ينظر إليك نظرةً مُرِيبةً؛ فانظر إليه بقوة دون خوف، واستعذ بالله في وجهه مِن كل شرٍّ، دون أن تخجل أو تخاف من إحراجه، وإن قال كلمات شعرت أنها غير مناسبة، أو لم يقل: "ما شاء الله"، فاطلب منه أن يقولها كما علَّمَنا النبيُّ الكريم، ثم لتقرأ الأذكارَ والقرآن كما أوضحنا.

وأكرِّر بأن عليك ألا تخجل مِن ذلك؛ لأن الحاسد الحاقد يُريد إيذاءَك، فهل في المقابل تخاف على شعوره أنت؟! ورُبَّ خلافِ ساعةٍ يزول بعد دقائق، ورُبَّ ضرَرِ عينٍ لا يداويه ألف ساعة.

وقَانا الله وإيَّاكم شرَّ أنفسِنا وشرَّ خلْقِه.


منقول




رد مع اقتباس
قديم 07-10-14, 11:28 AM   #2
الرقابة العامة - تخصص علوم طبيعية


الصورة الرمزية زائرة بيت الله
زائرة بيت الله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 755
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 المشاركات : 1,305 [ + ]
 التقييم :  342
 الدولهـ
Algeria
لوني المفضل : Brown
افتراضي رد: من الحسد وقاء ذاتي وعلاج رباني



جزاك الله خيرا على الخطوات المهمة التي تقينا شر الحاسدين
زادك الله من فضله


 
 توقيع : زائرة بيت الله

اللهم إن لي في هذا المنتدى أحبة في الله أحببتهم فيك اللهم اسألك لهم فرجا قريبا وصبرا جميلا اللهم انفث في صدورهم الإنشراح واكتب لهم السعادة و الرضى ربي إن في قلوبهم أمورا لا يعرفها سواك فحققها لهم يا مجيب الدعاء واجعل لهم في كل ضيق مخرجا ,,,,,,آأمين
______________________

نسألكم الدعاء لزوج أختي و توأمتي جنة الإيمان بالرحمة و المغفرة و أن يرزقها ربي الصبر على فراقه


رد مع اقتباس
قديم 08-01-15, 08:30 AM   #3
عضو ألماسي


الصورة الرمزية نورس
نورس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1282
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 المشاركات : 2,384 [ + ]
 التقييم :  264
لوني المفضل : Saddlebrown
افتراضي رد: من الحسد وقاء ذاتي وعلاج رباني



بعض الامهات تفرح بولدها فتذكر محاسنه لكل من يقابلها .. اما الدعاء في وجه الاخرين للاسف يسبب المشاكل والنفور خاصة لو كان من ذوي الارحام .. ارى الافضل ستر حالنا لكي لا ينكسر قلب محروم دون ان ندري فنصاب بالعين .. وفي ذلك رحمة بنا وبه .. جزاك الله خيرا على الموضوع الطيب ..بارك الله لك


 
 توقيع : نورس

الله يسمع صوتكَ في اللحظة التي تعتقدُ فيها أن كل شيء قد خذلك💚


رد مع اقتباس
قديم 13-05-15, 04:48 AM   #4
عضو مميز


الصورة الرمزية ضع بصمتك
ضع بصمتك غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 752
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 المشاركات : 414 [ + ]
 التقييم :  39
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: من الحسد وقاء ذاتي وعلاج رباني



اقتباس:
اعلم - أخي القارئ - أنَّ الحسد لا يكون كلُّه بغرض الشرِّ؛ فقد يكون الحاسدُ حاقدًا، وقد يكون محبًّا؛ حسَدَ حبيبَه دون أن يشعر، وقد يَحْسُد المرءُ نفسَه.

أليس الأصح أن نقول بأن العين قد يصيب المرء
من محب كما قد يصيب
المرء نفسه بالعين ؟

فتعريف الحسد هو تمني زوال النعمه،
فكيف يحسد المرء نفسه؟!
كيف يتمنى المرء زوال نعمته بنفسه؟



 
 توقيع : ضع بصمتك

[SIGPIC][/SIGPIC]

( إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي سَيَهْدِينِ )


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اعراض وعلاج سحر النزيف أبو عبادة منتدى علم الرقية الشرعية باب ما جاء في السحر والسحرة 5 30-07-17 08:34 PM
تحريم الحسد ! ( الحسد أخسُّ الطبائع ) أبو عبادة منتدى علم الرقية الشرعية باب ما جـاء في العيــــن والحســــــد 15 25-03-17 06:12 PM
الفرق بين الحسد والغبطة وما هي أسباب الحسد آراك منتدى علم الرقية الشرعية باب ما جـاء في العيــــن والحســــــد 7 17-12-16 07:29 PM
الوقاية وعلاج الوسـواس ! أبو عبادة منتدى درهــــــــــــم وقـــــــــايـــــة لعـمـــــوم الرقيــــة الشرعيــة 2 07-09-14 03:25 PM
ان الله بعثني اليكم فقلتم كذبت وقال ابو بكر صدق ..... فهل انتم تاركوا لي صاحبي .... . رحماك ربي منتدى علـوم الحديـث والسيـرة النبويـة 3 05-09-14 06:32 PM


الساعة الآن 12:26 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc
استضافة : حياه هوست

:حياه هوست استضافة لخدمات الويب


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009