آخر 10 مشاركات مشكلتى (الكاتـب : - )           »          توكلت على الله (الكاتـب : - )           »          علاج (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          القطط في المنام (الكاتـب : - )           »          لا نستطيع قراءة القرآن ولا التركيز فيه.. ( سؤال وإجابه ) .. منقول (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          كيف يعرف المعيون من أعانه أو حسده ؟ . (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          عين على العين ! (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          ما هي أفضل طريقة لعلاج الوسوسة؟ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          بعض الأسباب في تأخر الشفاء عند المصابين بالمرض الروحي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          المحظورات بعد إجراء عملية الحجامة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )


 مواضيع لم يتم الرد عليها شارك  بالرد عليها


إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 01-05-12, 06:37 PM
عضو جديد
كلي امل بالله غير متواجد حالياً
Saudi Arabia    
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 275
 تاريخ التسجيل : Apr 2012
 الإقامة : ابها
 المشاركات : 25 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : كلي امل بالله is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي اريد التوضيح الحديث



بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته حديث ....: قلت : يا رسول الله، إنى أكثر الصلاة عليك فكم أجعل لك من صلاتى ؟ قال : " ما شئت " قلت : الربع ؟ قال : ما شئت، وإن زدت فهو خير لك. قلت : النصف ؟ قال : ما شئت، وإن زدت فهو خير لك. قلت : الثلثين ؟ قال : ما شئت، وإن زدت فهو خير لك. قلت : أجعل لك صلاتى كلها ؟ قال : إذًا يكفيك الله ما أهمك من أمر دنياك وآخرتك. وفى لفظ : إذا تكفى همك، ويغفر ذنبك.....ما المقصود الربع و نصف ...يعني احسبها بساعه ...وسوال الثاني ماالمقصود بهمك يعني هم واحد,, كلمه هم تشمل جميع الاهموم ,,,ارجوا التوضيح جزاكم الله خيرا,,




رد مع اقتباس
قديم 01-05-12, 10:59 PM   #2
عضو فعال


الصورة الرمزية اميرة باخلاقي
اميرة باخلاقي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 279
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 المشاركات : 247 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Silver
افتراضي رد: اريد التوضيح الحديث



شرح الحديث ::
جاء رجل إلى النبي -عليه الصلاة والسلام- وقال: يا رسول الله! إني أكثر الصلاة عليك، فكم أجعل لك من صلاتي؟ قال: (ما شئت!) قال: الربع؟ قال: (ما شئت، وإن زدت فهو خير لك)، قال: النصف؟ قال (ما شئت، وإن زدت فهو خير لك)، قال: الثلثين؟ قال: (ما شئت، وإن زدت فهو خير



هذا الحديث صحيح، ومعنى الصلاة هنا الدعاء، فإذا جعل الإنسان وقتاً يصلي فيه على النبي -صلى الله عليه وسلم- كثيراً، فالله -جل وعلا- يأجره على ذلك، والحسنة بعشر أمثالها، إلى ما لا يحصى من الفضل، يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (إذاً تكفى همك، ويغفر ذنبك). إذا أكثر من الصلاة عليه -عليه الصلاة والسلام-، قال بعض أهل العلم: هذا السائل له وقت خصه للدعاء، فإذا صرف ذلك الوقت كله في الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- حصل له هذا الفضل، (إذا تكفى همك) يعني يكفيك الله همك، (ويغفر ذنبك). فينبغي الإكثار من الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم-، وإذا صلى على النبي في السجود قبل الدعاء أثنى على الله وصلى على النبي-صلى الله عليه وسلم- هذا من أسباب الإجابة، كما أن الصلاة عليه في آخر التحيات ثم الدعاء بعد ذلك من أسباب الإجابة، وهكذا في غير ذلك، إذا حمد الله وأثنى عليه وصلَّى على النبي -صلى الله عليه وسلم- ثم دعا كان هذا من أسباب الإجابة، لما ثبت عنه-صلى الله عليه وسلم- أنه قال لما رأى رجل دعا ولم يصلِ على النبي-صلى الله عليه وسلم- قال: (عجل هذا)، ثم قال: (إذا دعا أحدكم فليبدأ بتحميد ربه، والثناء عليه، ثم يصلي على النبي -صلى الله عليه وسلم-، ثم يدعو بما شاء). فأرشد إلى أنه يحمد الله أولاً، ثم يصلي على النبي -صلى الله عليه وسلم- ثم يدعو بما يشاء. وهذا من أسباب الإجابة، فيشرع لكِ -أيتها الأخت في الله- أن تجتهدي في الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- في الليل والنهار. وإذا صليت على النبي في السجود فلا بأس؛ لأن السجود محل دعاء، يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء). ويقول صلى الله عليه وسلم: (أما الركوع فعظموا فيه الرب، وأما السجود فاجتهدوا في الدعاء فقمن أن يستجاب لكم). يعني فحري أن يستجاب لكم. فيشرع في ذلك الثناء على الله، والصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم-، ثم الدعاء، وهكذا في آخر الصلاة: يقرأ التحيات، ويتشهد ، ثم يصلي على النبي -صلى الله عليه وسلم- بالصلاة الإبراهيمية، ثم يتعوذ بالله من عذاب جهنم، ومن عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات، ومن فتنة المسيح الدجال، ثم يدعو بما شاء، فهو حري بالإجابة. وهكذا إذا دعا في غير ذلك في الضحى أو الظهر أو الليل أو في أي وقت إذا دعا يستحب له أن يبدأ دعائه بحمد الله، والثناء على الله، ثم الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم-، ثم الدعـاء.



 
 توقيع : اميرة باخلاقي

ضع أمرّك في ودائع الله وقُل يا رّب سلمتُك أمريّ وكل ما أملك ، اللهُ وحده من يقدرّ على تخفيفِ حملك ، وحدهُ من سيصلحُ لك أمرّك
الكل قد يتخلى عنك .. إلا الله لن يتخلى عنك


رد مع اقتباس
قديم 02-05-12, 02:27 AM   #3
فضيلة الشيخ إمام وخطيب مسجد يوسف العالم


الصورة الرمزية الهميم
الهميم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 31
 تاريخ التسجيل :  Oct 2011
 المشاركات : 856 [ + ]
 التقييم :  217
 الدولهـ
Sudan
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: اريد التوضيح الحديث



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
أولا:

الطرق التى ورد بها الحديث وفيها الإجابة :
1- حَدَّثَنَا هَنَّادٌ حَدَّثَنَا قَبِيصَةُ عَنْ سُفْيَانَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عَقِيلٍ عَنْ الطُّفَيْلِ بْنِ أُبَيِّ بْنِ كَعْبٍ عَنْ أَبِيهِ قَالَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا ذَهَبَ ثُلُثَا اللَّيْلِ(
وفى المستدرك :ربع الليل ) قَامَ فَقَالَ:
{ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اذْكُرُوا اللَّهَ ، اذْكُرُوا اللَّهَ ، جَاءَتْ الرَّاجِفَةُ ، تَتْبَعُهَا الرَّادِفَةُ ، جَاءَ الْمَوْتُ بِمَا فِيهِ ، جَاءَ الْمَوْتُ بِمَا فِيهِ }
قَالَ أُبَيٌّ قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي أُكْثِرُ الصَّلَاةَ عَلَيْكَ فَكَمْ أَجْعَلُ لَكَ مِنْ صَلَاتِي ؟
فَقَالَ:{ مَا شِئْتَ }
قَالَ قُلْتُ: الرُّبُعَ ؟
قَالَ:{ مَا شِئْتَ ، فَإِنْ زِدْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ }
قُلْتُ: النِّصْفَ ؟
قَالَ:{ مَا شِئْتَ فَإِنْ زِدْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ }
قَالَ قُلْتُ: فَالثُّلُثَيْنِ ؟
قَالَ:{ مَا شِئْتَ ، فَإِنْ زِدْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ }
قُلْتُ: أَجْعَلُ لَكَ صَلَاتِي كُلَّهَا ؟
قَالَ:{ إِذًا تُكْفَى هَمَّكَ ، وَيُغْفَرُ لَكَ ذَنْبُكَ }.
صحيح سنن الترمذي: 2457 ، مسند أحمد و
المستدرك على الصحيحين
قال الشيخ الألباني : حسن
2-عن يعقوب بن زيد بن طلحة التيمى قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أتاني آت من ربي فقال ما من عبد يصلي عليك صلاة إلا صلى الله عليه بها عشرا )
فقام إليه رجل فقال يا رسول الله أجعل نصف دعائي لك إن شئت قال ألا أجعل ثلثي دعائي لك قال إن شئت
قال : ألا أجعل دعائي لك كله قال :
(إذن يكفيك الله هم الدنيا وهم الآخرة )
أخرجه الإمام إسماعيل بن إسحاق الجهضي :

قال الشيخ الألباني :صحيح مرسل
3-عن الطفيل بن أبي بن كعب عن أبيه قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج في ثلثي الليل فيقول : جاءت الراجفة تتبعها الرادفة جاء الموت بما فيه وقال أبي يا رسول الله إني أصلي من الليل أفأجعل لك ثلث صلاتي ؟
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الشطر )

قال أفأجعل لك شطر صلاتي

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الثلثان أكثر )
قال أفأجعل لك صلاتي كلها

قال : ( إذن يغفر لك ذنبك كله )

أخرجه الإمام إسماعيل بن إسحاق الجهضي :

قال الشيخ الألباني :حسن صحيح
4-حَدَّثَنَا وَكِيعٌ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عَقِيلٍ، عَنِ الطُّفَيْلِ ابْنِ أُبَىِّ بْنِ كَعْبٍ، عَنْ أَبِيهِ، قَالَ: قَالَ رَجُلٌ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَرَأَيْتَ إِنْ جَعَلْتُ صَلاَتِى كُلَّهَا عَلَيْكَ؟

قَالَ: إِذَنْ يَكْفِيَكَ اللَّهُ، تَبَارَكَ وَتَعَالَى، مَا هَمَّكَ (مَا أَهَمَّكَ )مِنْ دُنْيَاكَ وَآخِرَتِكَ.
أخرجه الإمام أحمد و الطبراني :
تعليق الهيثمى وشعيب الأرنؤوط :
حديث حسن
5--
أخبرنا أبو الحسين بن الفضل القطان ثنا عبد الله بن جعفر ثنا يعقوب بن سفيان ثنا أبو صالح و ابن بكير عن الليث عن عقيل عن ابن شهاب أخبرني محمد بن يحيى بن حبان أن رجلا :

قال : يا رسول الله إني أريد أن اجعل صلاتي كلها لك

قال : إذا يكفيك الله أمر دنياك و آخرتك..
أخرجه البيهقى فى شعب الإيمان :

قال الهيثمى فى مجمع الزوائد:
هذا مرسل جيد ..
6-عن أيوب بن بشير الأنصارى أنه قال يا رسول الله قد أجمعت أن أجعلَ جميعَ صلاتى دعاءً لك ..أخرجه عبدان ، وابن شاهين
ومن خلال هذه الطرق :
ما المقصود الربع و نصف ...يعني احسبها بساعه ؟؟
الصلاة في هذا الحديث أي الدعاء والمعنى فكم أجعل لك من دُعائي صلاةً عليك.
كما هو موضح فى الطرق التى ذكرتها:
أ-فقام إليه رجل فقال يا رسول الله

أفأجعل لك شطر صلاتي +أجعل نصف دعائي لك
وهكذا..
وسوال الثاني ماالمقصود بهمك يعني هم واحد,, كلمه هم تشمل جميع الهموم؟؟
{ إِذًا تُكْفَى هَمَّكَ ، وَيُغْفَرُ لَكَ ذَنْبُكَ }.
(إذن يكفيك الله هم الدنيا وهم الآخرة )
قال : ( إذن يغفر لك ذنبك كله )
إِذَنْ يَكْفِيَكَ اللَّهُ، تَبَارَكَ وَتَعَالَى، مَا هَمَّكَ (مَا أَهَمَّكَ )مِنْ دُنْيَاكَ وَآخِرَتِكَ.

إذا يكفيك الله أمر دنياك و آخرتك..،

والهم ما يقصده الإنسان من أمر الدنيا والآخرة


*إذن تكفي همك، أي ما أهمك من أمر دينك ودنياك كما ورد، وذلك لأن الصلاة عليه مشتملة على ذكر الله تعالى وتعظيم الرسول - صلى الله عليه وسلم - ، والاشتغال بأداء حقه عن أداء مقاصد نفسه، وإيثاره بالدعاء على نفسه ما أعظمه، من خلال جليلة الأخطار، وأعمال كريمة الآثار.
والله أعلم

كتبه :أخوكم:الهميم


 

رد مع اقتباس
قديم 02-05-12, 07:58 AM   #4
عضو ألماسي


الصورة الرمزية جنةالايمان
جنةالايمان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 20
 تاريخ التسجيل :  Sep 2011
 المشاركات : 1,812 [ + ]
 التقييم :  144
 الدولهـ
Bahrain
لوني المفضل : Maroon
افتراضي رد: اريد التوضيح الحديث



جزاكم الله خيرا وسدد خطاكم على الحق والصواب

وبارك الله في السائل والمجيب

حدائق الياسمين لارواحكم النقية

تقبل الله منكم صالح الاعمال

جنةالايمااااان تتمنى لكم سعادة الدارين


 
 توقيع : جنةالايمان

حكمة جميلة أعجبتني
إن فقدت مكان بذورك التي بذرتها يوما ما سيخبرك المطر أين زرعتها
لذا إبذر الخير فوق أي أرض و تحت أي سماء و مع أي أحد
فأنت لا تعلم أين تجده ومتى تجده
إزرع جميلا و لو في غير موضعه فلا يضيع جميلا أينما زرع فماأجمل العطاء ..
فقد تجد جزاءه في الدنيا أو يكون لك ذخرا في الآخرة.. لا تسرق فرحة أحد ولا تقهر قلب أحد.أعمارنا قصيرة وفي قبورنا نحتاج من يدعي لنا لا علينا ..
عودوا أنفسكم أن تكون أيامكم
- احترام- إنسانية- إحسان- حياة !
فالبصمة الجميلة تبقى وإن غاب صاحبها .


رد مع اقتباس
قديم 02-05-12, 02:46 PM   #5
عضو ذهبي


الصورة الرمزية بنت الشام
بنت الشام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 13
 تاريخ التسجيل :  Sep 2011
 المشاركات : 621 [ + ]
 التقييم :  39
 الدولهـ
Syria
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي رد: اريد التوضيح الحديث



بارك الله بالسائل والمجيب

ونفع بكم الاسلام والمسلمين


 
 توقيع : بنت الشام

***


ليْسَت الأمْرَاضُ فيْ الأجسَادِ فَقطِ !

بَلُ في الأخْلاقِ كِذلك . . لذا إذا رآيْتَ سَيْءَ آلخُلُقُ

فَأدع لهّ بِالشّفَاء وَاحُمد الله الْذي عآفاك ممّا أبتلإه


***


رد مع اقتباس
قديم 02-05-12, 05:18 PM   #6
عضو جديد


الصورة الرمزية كلي امل بالله
كلي امل بالله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 275
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 المشاركات : 25 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: اريد التوضيح الحديث



جزااك الله خيرا وجعلها في موازين حسناتك


 

رد مع اقتباس
قديم 02-05-12, 05:20 PM   #7
عضو جديد


الصورة الرمزية كلي امل بالله
كلي امل بالله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 275
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 المشاركات : 25 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: اريد التوضيح الحديث



جزاااك الله خيرا وبارك الله فيك


 

رد مع اقتباس
قديم 02-05-12, 05:24 PM   #8
عضو جديد


الصورة الرمزية كلي امل بالله
كلي امل بالله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 275
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 المشاركات : 25 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: اريد التوضيح الحديث



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الهميم مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
أولا:

الطرق التى ورد بها الحديث وفيها الإجابة :
1- حَدَّثَنَا هَنَّادٌ حَدَّثَنَا قَبِيصَةُ عَنْ سُفْيَانَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عَقِيلٍ عَنْ الطُّفَيْلِ بْنِ أُبَيِّ بْنِ كَعْبٍ عَنْ أَبِيهِ قَالَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا ذَهَبَ ثُلُثَا اللَّيْلِ(
وفى المستدرك :ربع الليل ) قَامَ فَقَالَ:
{ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اذْكُرُوا اللَّهَ ، اذْكُرُوا اللَّهَ ، جَاءَتْ الرَّاجِفَةُ ، تَتْبَعُهَا الرَّادِفَةُ ، جَاءَ الْمَوْتُ بِمَا فِيهِ ، جَاءَ الْمَوْتُ بِمَا فِيهِ }
قَالَ أُبَيٌّ قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي أُكْثِرُ الصَّلَاةَ عَلَيْكَ فَكَمْ أَجْعَلُ لَكَ مِنْ صَلَاتِي ؟
فَقَالَ:{ مَا شِئْتَ }
قَالَ قُلْتُ: الرُّبُعَ ؟
قَالَ:{ مَا شِئْتَ ، فَإِنْ زِدْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ }
قُلْتُ: النِّصْفَ ؟
قَالَ:{ مَا شِئْتَ فَإِنْ زِدْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ }
قَالَ قُلْتُ: فَالثُّلُثَيْنِ ؟
قَالَ:{ مَا شِئْتَ ، فَإِنْ زِدْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ }
قُلْتُ: أَجْعَلُ لَكَ صَلَاتِي كُلَّهَا ؟
قَالَ:{ إِذًا تُكْفَى هَمَّكَ ، وَيُغْفَرُ لَكَ ذَنْبُكَ }.
صحيح سنن الترمذي: 2457 ، مسند أحمد و
المستدرك على الصحيحين
قال الشيخ الألباني : حسن
2-عن يعقوب بن زيد بن طلحة التيمى قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أتاني آت من ربي فقال ما من عبد يصلي عليك صلاة إلا صلى الله عليه بها عشرا )
فقام إليه رجل فقال يا رسول الله أجعل نصف دعائي لك إن شئت قال ألا أجعل ثلثي دعائي لك قال إن شئت
قال : ألا أجعل دعائي لك كله قال :
(إذن يكفيك الله هم الدنيا وهم الآخرة )
أخرجه الإمام إسماعيل بن إسحاق الجهضي :

قال الشيخ الألباني :صحيح مرسل
3-عن الطفيل بن أبي بن كعب عن أبيه قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج في ثلثي الليل فيقول : جاءت الراجفة تتبعها الرادفة جاء الموت بما فيه وقال أبي يا رسول الله إني أصلي من الليل أفأجعل لك ثلث صلاتي ؟
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الشطر )

قال أفأجعل لك شطر صلاتي

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الثلثان أكثر )
قال أفأجعل لك صلاتي كلها

قال : ( إذن يغفر لك ذنبك كله )

أخرجه الإمام إسماعيل بن إسحاق الجهضي :

قال الشيخ الألباني :حسن صحيح
4-حَدَّثَنَا وَكِيعٌ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عَقِيلٍ، عَنِ الطُّفَيْلِ ابْنِ أُبَىِّ بْنِ كَعْبٍ، عَنْ أَبِيهِ، قَالَ: قَالَ رَجُلٌ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَرَأَيْتَ إِنْ جَعَلْتُ صَلاَتِى كُلَّهَا عَلَيْكَ؟

قَالَ: إِذَنْ يَكْفِيَكَ اللَّهُ، تَبَارَكَ وَتَعَالَى، مَا هَمَّكَ (مَا أَهَمَّكَ )مِنْ دُنْيَاكَ وَآخِرَتِكَ.
أخرجه الإمام أحمد و الطبراني :
تعليق الهيثمى وشعيب الأرنؤوط :
حديث حسن
5--
أخبرنا أبو الحسين بن الفضل القطان ثنا عبد الله بن جعفر ثنا يعقوب بن سفيان ثنا أبو صالح و ابن بكير عن الليث عن عقيل عن ابن شهاب أخبرني محمد بن يحيى بن حبان أن رجلا :

قال : يا رسول الله إني أريد أن اجعل صلاتي كلها لك

قال : إذا يكفيك الله أمر دنياك و آخرتك..
أخرجه البيهقى فى شعب الإيمان :

قال الهيثمى فى مجمع الزوائد:
هذا مرسل جيد ..
6-عن أيوب بن بشير الأنصارى أنه قال يا رسول الله قد أجمعت أن أجعلَ جميعَ صلاتى دعاءً لك ..أخرجه عبدان ، وابن شاهين
ومن خلال هذه الطرق :
ما المقصود الربع و نصف ...يعني احسبها بساعه ؟؟
الصلاة في هذا الحديث أي الدعاء والمعنى فكم أجعل لك من دُعائي صلاةً عليك.
كما هو موضح فى الطرق التى ذكرتها:
أ-فقام إليه رجل فقال يا رسول الله

أفأجعل لك شطر صلاتي +أجعل نصف دعائي لك
وهكذا..
وسوال الثاني ماالمقصود بهمك يعني هم واحد,, كلمه هم تشمل جميع الهموم؟؟
{ إِذًا تُكْفَى هَمَّكَ ، وَيُغْفَرُ لَكَ ذَنْبُكَ }.
(إذن يكفيك الله هم الدنيا وهم الآخرة )
قال : ( إذن يغفر لك ذنبك كله )
إِذَنْ يَكْفِيَكَ اللَّهُ، تَبَارَكَ وَتَعَالَى، مَا هَمَّكَ (مَا أَهَمَّكَ )مِنْ دُنْيَاكَ وَآخِرَتِكَ.

إذا يكفيك الله أمر دنياك و آخرتك..،

والهم ما يقصده الإنسان من أمر الدنيا والآخرة


*إذن تكفي همك، أي ما أهمك من أمر دينك ودنياك كما ورد، وذلك لأن الصلاة عليه مشتملة على ذكر الله تعالى وتعظيم الرسول - صلى الله عليه وسلم - ، والاشتغال بأداء حقه عن أداء مقاصد نفسه، وإيثاره بالدعاء على نفسه ما أعظمه، من خلال جليلة الأخطار، وأعمال كريمة الآثار.
والله أعلم

كتبه :أخوكم:الهميم
جزاااك الله خيرا وبارك فيك وفي علمك ..


 

رد مع اقتباس
قديم 02-05-12, 05:27 PM   #9
عضو جديد


الصورة الرمزية كلي امل بالله
كلي امل بالله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 275
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 المشاركات : 25 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: اريد التوضيح الحديث



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اميرة الشوكولا مشاهدة المشاركة
شرح الحديث ::
جاء رجل إلى النبي -عليه الصلاة والسلام- وقال: يا رسول الله! إني أكثر الصلاة عليك، فكم أجعل لك من صلاتي؟ قال: (ما شئت!) قال: الربع؟ قال: (ما شئت، وإن زدت فهو خير لك)، قال: النصف؟ قال (ما شئت، وإن زدت فهو خير لك)، قال: الثلثين؟ قال: (ما شئت، وإن زدت فهو خير



هذا الحديث صحيح، ومعنى الصلاة هنا الدعاء، فإذا جعل الإنسان وقتاً يصلي فيه على النبي -صلى الله عليه وسلم- كثيراً، فالله -جل وعلا- يأجره على ذلك، والحسنة بعشر أمثالها، إلى ما لا يحصى من الفضل، يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (إذاً تكفى همك، ويغفر ذنبك). إذا أكثر من الصلاة عليه -عليه الصلاة والسلام-، قال بعض أهل العلم: هذا السائل له وقت خصه للدعاء، فإذا صرف ذلك الوقت كله في الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- حصل له هذا الفضل، (إذا تكفى همك) يعني يكفيك الله همك، (ويغفر ذنبك). فينبغي الإكثار من الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم-، وإذا صلى على النبي في السجود قبل الدعاء أثنى على الله وصلى على النبي-صلى الله عليه وسلم- هذا من أسباب الإجابة، كما أن الصلاة عليه في آخر التحيات ثم الدعاء بعد ذلك من أسباب الإجابة، وهكذا في غير ذلك، إذا حمد الله وأثنى عليه وصلَّى على النبي -صلى الله عليه وسلم- ثم دعا كان هذا من أسباب الإجابة، لما ثبت عنه-صلى الله عليه وسلم- أنه قال لما رأى رجل دعا ولم يصلِ على النبي-صلى الله عليه وسلم- قال: (عجل هذا)، ثم قال: (إذا دعا أحدكم فليبدأ بتحميد ربه، والثناء عليه، ثم يصلي على النبي -صلى الله عليه وسلم-، ثم يدعو بما شاء). فأرشد إلى أنه يحمد الله أولاً، ثم يصلي على النبي -صلى الله عليه وسلم- ثم يدعو بما يشاء. وهذا من أسباب الإجابة، فيشرع لكِ -أيتها الأخت في الله- أن تجتهدي في الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- في الليل والنهار. وإذا صليت على النبي في السجود فلا بأس؛ لأن السجود محل دعاء، يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء). ويقول صلى الله عليه وسلم: (أما الركوع فعظموا فيه الرب، وأما السجود فاجتهدوا في الدعاء فقمن أن يستجاب لكم). يعني فحري أن يستجاب لكم. فيشرع في ذلك الثناء على الله، والصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم-، ثم الدعاء، وهكذا في آخر الصلاة: يقرأ التحيات، ويتشهد ، ثم يصلي على النبي -صلى الله عليه وسلم- بالصلاة الإبراهيمية، ثم يتعوذ بالله من عذاب جهنم، ومن عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات، ومن فتنة المسيح الدجال، ثم يدعو بما شاء، فهو حري بالإجابة. وهكذا إذا دعا في غير ذلك في الضحى أو الظهر أو الليل أو في أي وقت إذا دعا يستحب له أن يبدأ دعائه بحمد الله، والثناء على الله، ثم الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم-، ثم الدعـاء.

جزاك الله خيرا وبارك فيك


 

رد مع اقتباس
قديم 11-07-13, 06:38 PM   #10
الرقابة العامة - تخصص علوم طبيعية


الصورة الرمزية زائرة بيت الله
زائرة بيت الله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 755
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 المشاركات : 1,305 [ + ]
 التقييم :  342
 الدولهـ
Algeria
لوني المفضل : Brown
افتراضي رد: اريد التوضيح الحديث



بارك الله في السائلة و في من اجاب
ينقل لقسمه المناسب


 
 توقيع : زائرة بيت الله

اللهم إن لي في هذا المنتدى أحبة في الله أحببتهم فيك اللهم اسألك لهم فرجا قريبا وصبرا جميلا اللهم انفث في صدورهم الإنشراح واكتب لهم السعادة و الرضى ربي إن في قلوبهم أمورا لا يعرفها سواك فحققها لهم يا مجيب الدعاء واجعل لهم في كل ضيق مخرجا ,,,,,,آأمين
______________________

نسألكم الدعاء لزوج أختي و توأمتي جنة الإيمان بالرحمة و المغفرة و أن يرزقها ربي الصبر على فراقه


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
التوضيح, الحديث, اريد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موقع للتحقق من صحة الحديث. ابو ايوب الراقي منتدى علـوم الحديـث والسيـرة النبويـة 6 27-11-18 10:02 AM
الحبة السوداء في الحديث النبوي والطب الحديث إعداد الدكتور د. عبدالله باموسى ثقتي بخالقي منتدى الكتاب للطب البديــل 4 12-04-18 10:13 PM
أول ما يلزم طالب الحديث أبو عبادة منتدى علـوم الحديـث والسيـرة النبويـة 3 07-11-15 07:22 PM
ارجو التوضيح من مشايخنا الافاضل رحماك ربي منتدى الأسئلة عن علــوم وأبحـــاث الرقى وعلــوم الجـــــــــــان 5 06-01-15 12:43 PM
نرجوا التوضيح ،، حفظكم الله أملي في الله منتدى الأسئلة عن علــوم وأبحـــاث الرقى وعلــوم الجـــــــــــان 5 03-09-14 10:49 AM


الساعة الآن 05:45 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc
استضافة : حياه هوست

:حياه هوست استضافة لخدمات الويب


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009