آخر 10 مشاركات حذاء بكعب عالي (الكاتـب : - )           »          ولي العهد محمد بن سلمان (الكاتـب : - )           »          بعض الاحاديث الضعيفة (الكاتـب : - )           »          طلابى (الكاتـب : - )           »          رؤيا (الكاتـب : - )           »          رؤيه صفية (الكاتـب : - )           »          هل ينقطع عمل العبد بموته ؟ (الكاتـب : - )           »          السلام عليكم (الكاتـب : - )           »          الفانوس (الكاتـب : - )           »          القطط في المنام (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )


 مواضيع لم يتم الرد عليها شارك  بالرد عليها


منتدى الفتـــــاوى الخاص بالرقيــــة الشرعيـــــة حصريــــــــــا " للفتاوى الشرعية المتعلقة بأمور الرقية فقط ... مع حتمية ذكر المصدر "

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 14-09-11, 07:19 PM
العبد الفقير إلى الله " طويلب علم - كان الله له وأيده بنصر من عنده .
أبو عبادة غير متواجد حالياً
لوني المفضل Maroon
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : Aug 2011
 الإقامة : دار الممر .. إذْ لا مقرّ !
 المشاركات : 12,083 [ + ]
 التقييم : 516
 معدل التقييم : أبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of light
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي ما الفرق بين وسوسة الشيطان والنفس وبين الفكر السليم



-


فإن المسائل التي ورد فيها النص أو اتفق أهل العلم على حكمها لا يستفتى الإنسان فيها قلبه، وإنما يلزمه الخضوع لحكم الله الثابت بالنص أو الإجماع، وأما ما التبست فيه الأدلة واختلف فيه العلماء،

فإن المسلم يتحرى الورع فيه ويستفتي قلبه، فإذا اطمأنت نفسه إلى شيء أخذ به، وأما ما حاك في صدره، فإنه يتركه، ويدل لهذا ما في الحديث: إذا حاك في صدرك شيء فدعه. رواه أحمد وابن حبان،

وقال ابن حجر أن إسناده على شرط مسلم، وفي الحديث الآخر: البر ما سكنت إليه النفس وأطمأن إليه القلب، والإثم ما لم تسكن إليه النفس ولم يطمئن إليه القلب، وإن أفتاك المفتون.

رواه أحمد والطبراني وجود إسناده ابن حجر والهيثمي والمنذري، وصححه الأرناؤوط والألباني.

قال ابن القيم في أعلام الموقعين: لا يجوز العمل بالفتوى إذا لم تطمئن نفس المستفتي إليها، لقوله صلى الله عليه وسلم: استفت نفسك وإن افتاك الناس وأفتوك.

ولقوله: من قضيت له بشيء من حق أخيه فلا يأخذه فإنما أقطع له قطعة من نار.

وقد ذكر أهل العلم أن محل هذا في النفس المطمئة التي وهبها الله نوراً تفرق به بين الحق والباطل، فإن الله تعالى قد فطر النفوس السليمة على قبول الدين والحق وركز في الطباع محبته،

قال الله تعالى: فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ {الروم:30}.

وبناء عليه، فإن النفس الأمارة بالسوء لا يقبل قولها ولا تتبع شهوتها، ولا يقبل كذلك قول النفس مهما كانت فيما يصادم أمر الشارع،

وقد فصل ابن رجب والمناوي عند شرح حديث استفت قلبك الكلام في هذا، كما فصل ابن حجر الكلام في بطلان قول من قال بجواز اتباع بعض الناس ما يقع في قلوبهم وما تمليه خواطرهم عند شرح حديث قصة موسى والخضر،

فراجع فتح الباري وجامع العلوم والحكم، وفيض القدير.

وأما الفرق بين وسوسة النفس والشيطان، وبين الفكر السليم،

فإنه يعرف بوزنه بميزان الشرع، فإن ثبت بالشرع بطلان ذلك فهو من وسوسة الشيطان والنفس، لأن الله تعالى وصف الشيطان بأنه يأمر بالفحشاء والمنكر، ووصف النفس بأنها امارة بالسوء،

قال تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ وَمَن يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ {النــور:21}،

وقال تعالى: إِنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلاَّ مَا رَحِمَ رَبِّيَ إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَّحِيمٌ {يوسف:53}، وإن كان هذا التفكير سائغاً شرعا، فإنه من التفكير السليم،




-



 توقيع : أبو عبادة

***
قوة الانتفاع بالذكر والتعوذ تختلف بحسب قوة إيمان العباد وحضور قلوبهم أثناء الدعاء والتعوذ، فقد مثل ابن القيم ـ رحمه الله ـ الدعاء بالسيف، وذكر أن قوة تأثير الدعاء بحسب قوة إيمان الداعي، كما أن تأثير ضربة السيف بحسب قوة ساعد الضارب، فقد قال في مدارج السالكين بين منازل إياك نعبد وإياك نستعين عند الكلام على الرقية بالفاتحة : فإن مبنى الشفاء والبرء على دفع الضد بضده، وحفظ الشيء بمثله، فالصحة تحفظ بالمثل، والمرض يدفع بالضد، أسباب ربطها بمسبباتها الحكيم العليم خلقا وأمرا، ولا يتم هذا إلا بقوة من النفس الفاعلة، وقبول من الطبيعة المنفعلة، فلو لم تنفعل نفس الملدوغ لقبول الرقية، ولم تقو نفس الراقي على التأثير، لم يحصل البرء، فهنا أمور ثلاثة : موافقة الدواء للداء، وبذل الطبيب له، وقبول طبيعة العليل، فمتى تخلف واحد منها لم يحصل الشفاء، وإذا اجتمعت حصل الشفاء ولا بد بإذن الله سبحانه وتعالى، ومن عرف هذا كما ينبغي تبين له أسرار الرقى، وميز بين النافع منها وغيره، ورقى الداء بما يناسبه من الرقى، وتبين له أن الرقية براقيها وقبول المحل، كما أن السيف بضاربه مع قبول المحل للقطع، وهذه إشارة مطلعة على ما وراءها لمن دق نظره، وحسن تأمله، والله أعلم. اهـ.


***

رد مع اقتباس
قديم 22-03-14, 01:11 AM   #2
عضو ألماسي


الصورة الرمزية جنةالايمان
جنةالايمان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 20
 تاريخ التسجيل :  Sep 2011
 المشاركات : 1,812 [ + ]
 التقييم :  144
 الدولهـ
Bahrain
لوني المفضل : Maroon
افتراضي رد: ما الفرق بين وسوسة الشيطان والنفس وبين الفكر السليم



جزاكم الله خيرا ونفع بكم وبعلمكم


 
 توقيع : جنةالايمان

حكمة جميلة أعجبتني
إن فقدت مكان بذورك التي بذرتها يوما ما سيخبرك المطر أين زرعتها
لذا إبذر الخير فوق أي أرض و تحت أي سماء و مع أي أحد
فأنت لا تعلم أين تجده ومتى تجده
إزرع جميلا و لو في غير موضعه فلا يضيع جميلا أينما زرع فماأجمل العطاء ..
فقد تجد جزاءه في الدنيا أو يكون لك ذخرا في الآخرة.. لا تسرق فرحة أحد ولا تقهر قلب أحد.أعمارنا قصيرة وفي قبورنا نحتاج من يدعي لنا لا علينا ..
عودوا أنفسكم أن تكون أيامكم
- احترام- إنسانية- إحسان- حياة !
فالبصمة الجميلة تبقى وإن غاب صاحبها .


رد مع اقتباس
قديم 07-07-15, 02:50 AM   #3
عضو ألماسي


الصورة الرمزية نورس
نورس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1282
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 المشاركات : 2,384 [ + ]
 التقييم :  264
لوني المفضل : Saddlebrown
افتراضي رد: ما الفرق بين وسوسة الشيطان والنفس وبين الفكر السليم



جزاكم الله خيرا


 
 توقيع : نورس

الله يسمع صوتكَ في اللحظة التي تعتقدُ فيها أن كل شيء قد خذلك💚


رد مع اقتباس
قديم 07-07-15, 03:28 AM   #4
بكالوريوس دراسات اسلاميه - مدرسة مادة القرآن والعلوم الإسلامية


الصورة الرمزية رحماك ربي
رحماك ربي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1052
 تاريخ التسجيل :  Jan 2014
 المشاركات : 1,410 [ + ]
 التقييم :  70
 الدولهـ
Yemen
لوني المفضل : Purple
افتراضي رد: ما الفرق بين وسوسة الشيطان والنفس وبين الفكر السليم



نفع الله بكم


 
 توقيع : رحماك ربي

في كل مرة يمسك الضُر وتبدأ روحك تمتلئ تعبًا
تذكر أنك تحت ظل الذي لا يعجزه شيء الذي يتولاك برحمته و لا يوكلكَ لسواه
ستطيب و تطيب نفسك ❤


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
السليم, الشيطان, الفرق, الفكر, والنفس, وبين, وسوسة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشامل الكامل للتعريف بالعين والحسد والنفس أبو عبادة منتدى علم الرقية الشرعية باب ما جـاء في العيــــن والحســــــد 13 20-03-18 11:24 PM
تحميل كتاب إنقاذ المسلمين من وسوسة الجن والشياطين ابو ايوب الراقي منتدى كتـــــــــــــب و تسجيـــــــــــــــلات الــــــــرقــيــــــــــــه الشرعيـــــــــــــة 1 24-01-15 12:09 AM
العقيدة والنفس أمـــ الحياه ــل منتدى التوحيـــــــــــــد والعقيــــــــــــــدة 4 13-11-14 04:22 PM
ما الفرق بين الشيطان والجن ! أبو عبادة منتدى الفتـــــاوى الخاص بالرقيــــة الشرعيـــــة حصريــــــــــا 1 22-03-14 01:25 AM
صاحب القلب السليم احمد منتدى التوحيـــــــــــــد والعقيــــــــــــــدة 5 16-10-12 10:38 PM


الساعة الآن 08:54 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc
استضافة : حياه هوست

:حياه هوست استضافة لخدمات الويب


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009