آخر 10 مشاركات سورة التوبة بصوت الشيخ ياسين الجزائري برواية ورش عن نافع (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          علاج (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          (( من تفتقدون ؟ )) (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          هل للشيطان قرنان؟؟؟! (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          برنامـج علاجـي فيمـا يتعـلق بالعيـن ! (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          هل يجوز استخدام السحر لتحقيق أغراض جيدة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          سحر الجن وسحر الانس ! سؤال لا اجد له جواب ! (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          طرق وقاية المعالج من أذى الشياطين (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          تلبس الجني بالإنسي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          السلام عليكم (الكاتـب : - )


 مواضيع لم يتم الرد عليها شارك  بالرد عليها


إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 01-08-12, 12:20 PM
العبد الفقير إلى الله " طويلب علم - كان الله له وأيده بنصر من عنده .
أبو عبادة متواجد حالياً
لوني المفضل Maroon
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : Aug 2011
 الإقامة : دار الممر .. إذْ لا مقرّ !
 المشاركات : 12,082 [ + ]
 التقييم : 516
 معدل التقييم : أبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of lightأبو عبادة is a glorious beacon of light
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي ما هو الإيمان ؟



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالإيمان لغة: التصديق، واصطلاحاً: قول باللسان، وتصديق بالجنان (القلب) وعمل بالأركان (الجوارح).


قال الإمام أحمد بن حنبل: الإيمان قول وعمل، يزيد وينقص.

وقال الإمام البغوي: اتفقت الصحابة والتابعون فمن بعدهم من علماء السنة على أن الأعمال من الإيمان...

وقالوا: إن الإيمان قول وعمل وعقيدة. انظر شرح السنة للبغوي (1/38-39).

وقال الإمام الشافعي: وكان الإجماع من الصحابة والتابعين من بعدهم ممن أدركنا: أن الإيمان: قول، وعمل، ونية، لا يجزئ واحد من الثلاثة عن الآخر.

شرح أصول اعتقاد أهل السنة (5/886)، ولا فرق بين قولهم: إن الإيمان: قول وعمل،

أو قول وعمل ونية، أو قول وعمل واعتقاد.

فكل ذلك من باب اختلاف التنوع، فمن قال من السلف: إن الإيمان قول وعمل، أراد قول القلب واللسان،

وعمل القلب والجوارح، ومن زاد الاعتقاد رأى أن لفظ القول لا يفهم منه إلا القول الظاهر، أو خاف ذلك، فزاد الاعتقاد بالقلب،

ومن قال: قول وعمل ونية،

قال: القول يتناول: الاعتقاد (قول القلب) وقول اللسان، وأما العمل فقد لا يفهم منه النية (عمل القلب) فزاد ذلك.

وخلاصة ما سبق من حقيقة الإيمان في الاصطلاح الشرعي أنها: مركبة من قول وعمل،

والقول قسمان:

1 - قول القلب، وهو الاعتقاد،

2 - وقول اللسان وهو التكلم بكلمة الإسلام (الشهادتين).

والعمل قسمان:

1 - عمل القلب، وهو نيته وإخلاصه،

2 - وعمل الجوارح،

فإذا زالت هذه الأربعة زال الإيمان بكماله، وإذا زال تصديق القلب لم تنفع بقية الأجزاء،

فإن تصديق القلب شرط في اعتقادها وكونها نافعة، وإذا زال عمل القلب مع اعتقاد الصدق،

فهذا موضع المعركة بين المرجئة وأهل السنة، فأهل السنة مجمعون على زوال الإيمان،

وأنه لا ينفع التصديق مع انتفاء عمل القلب، وهو محبته وانقياده،

كما لم ينفع إبليس وفرعون وقومه واليهود والمشركين الذين كانوا يعتقدون صدق الرسول، بل ويقرون به سراً وجهراً،

ويقولون: ليس بكاذب، ولكن لا نتبعه ولا نؤمن به.

انظر: الصلاة وحكم تاركها للإمام ابن القيم.

وقد دل على أن الإيمان قول وعمل واعتقاد نصوص كثيرة من الكتاب والسنة نذكر بعضها باختصار،

ومنها قوله تعالى: (وَلَمَّا يَدْخُلِ الْأِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ) [الحجرات:14].

وقوله تعالى: (وَلَكِنَّ اللَّهَ حَبَّبَ إِلَيْكُمُ الْأِيمَانَ وَزَيَّنَهُ فِي قُلُوبِكُمْ) [الحجرات:7].

فهاتان الآيتان أفادتا أن الإيمان أصله في القلب، وهذا يشمل قول القلب وعمله، ولابد في الإيمان من قول اللسان،

بدليل قول الرسول صلى الله عليه وسلم:

"أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله، فإذا قالوها عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام، وحسابهم على الله تعالى" رواه البخاري ومسلم.

قال الإمام النووي عقب هذا الحديث: واتفق أهل السنة من المحدثين والفقهاء والمتكلمين

على أن المؤمن الذي يحكم بأنه من أهل القبلة، ولا يخلد في النار، لا يكون إلا من اعتقد بقلبه دين الإسلام اعتقاداً جازماً

خالياً من الشكوك، ونطق بالشهادتين، فإن اقتصر على إحداهما، لم يكن من أهل القبلة أصلاً. شرح مسلم للنووي 1/149.

وأما العمل فهو داخل في الإيمان أيضاً لأدلة كثيرة: منها قوله تعالى: (وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ) [البقرة:143].

أي: صلاتكم قال الحليمي:

(أجمع المفسرون على أنه أراد صلاتكم إلى بيت المقدس، فثبت أن الصلاة إيمان، وإذا ثبت ذلك، فكل طاعة إيمان إذ لم أعلم فارقاً في هذه التسمية بين الصلاة وسائر العبادات).

وبوب البخاري في صحيحه: باب الصلاة من الإيمان

(فتح الباري 1/95) وقوله صلى الله عليه وسلم: "الإيمان بضع وسبعون أو بضع وستون شعبة، فأفضلها

قول: لا إله إلا الله، وأدناها: إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان" رواه البخاري ومسلم.

وهذا لفظ مسلم، والحديث دليل على إدخال الطاعات في الإيمان سواء كانت قولية، أو قلبية، أو عملية.

قال الإمام ابن القيم: الإيمان أصل له شعب متعددة،

وكل شعبة تسمى إيماناً، فالصلاة من الإيمان، وكذلك الزكاة، والحج،

والصوم، والأعمال الباطنة كالحياء والتوكل...إلخ. كتاب الصلاة لابن القيم ص 53. والله أعلم.

-





 توقيع : أبو عبادة

***
قوة الانتفاع بالذكر والتعوذ تختلف بحسب قوة إيمان العباد وحضور قلوبهم أثناء الدعاء والتعوذ، فقد مثل ابن القيم ـ رحمه الله ـ الدعاء بالسيف، وذكر أن قوة تأثير الدعاء بحسب قوة إيمان الداعي، كما أن تأثير ضربة السيف بحسب قوة ساعد الضارب، فقد قال في مدارج السالكين بين منازل إياك نعبد وإياك نستعين عند الكلام على الرقية بالفاتحة : فإن مبنى الشفاء والبرء على دفع الضد بضده، وحفظ الشيء بمثله، فالصحة تحفظ بالمثل، والمرض يدفع بالضد، أسباب ربطها بمسبباتها الحكيم العليم خلقا وأمرا، ولا يتم هذا إلا بقوة من النفس الفاعلة، وقبول من الطبيعة المنفعلة، فلو لم تنفعل نفس الملدوغ لقبول الرقية، ولم تقو نفس الراقي على التأثير، لم يحصل البرء، فهنا أمور ثلاثة : موافقة الدواء للداء، وبذل الطبيب له، وقبول طبيعة العليل، فمتى تخلف واحد منها لم يحصل الشفاء، وإذا اجتمعت حصل الشفاء ولا بد بإذن الله سبحانه وتعالى، ومن عرف هذا كما ينبغي تبين له أسرار الرقى، وميز بين النافع منها وغيره، ورقى الداء بما يناسبه من الرقى، وتبين له أن الرقية براقيها وقبول المحل، كما أن السيف بضاربه مع قبول المحل للقطع، وهذه إشارة مطلعة على ما وراءها لمن دق نظره، وحسن تأمله، والله أعلم. اهـ.


***

رد مع اقتباس
قديم 01-08-12, 02:47 PM   #2
عضو ذهبي


الصورة الرمزية بحر العلم
بحر العلم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 185
 تاريخ التسجيل :  Feb 2012
 المشاركات : 682 [ + ]
 التقييم :  59
 الدولهـ
Algeria
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: ما هو الإيمان ؟



بارك الله فيكم يا شيخ لما تقدمه لنا


 

رد مع اقتباس
قديم 10-07-13, 01:58 PM   #3
الرقابة العامة - تخصص علوم طبيعية


الصورة الرمزية زائرة بيت الله
زائرة بيت الله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 755
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 المشاركات : 1,305 [ + ]
 التقييم :  342
 الدولهـ
Algeria
لوني المفضل : Brown
افتراضي رد: ما هو الإيمان ؟



بارك الله فيك شيخنا الفاضل
يتبت لاهميته


 
 توقيع : زائرة بيت الله

اللهم إن لي في هذا المنتدى أحبة في الله أحببتهم فيك اللهم اسألك لهم فرجا قريبا وصبرا جميلا اللهم انفث في صدورهم الإنشراح واكتب لهم السعادة و الرضى ربي إن في قلوبهم أمورا لا يعرفها سواك فحققها لهم يا مجيب الدعاء واجعل لهم في كل ضيق مخرجا ,,,,,,آأمين
______________________

نسألكم الدعاء لزوج أختي و توأمتي جنة الإيمان بالرحمة و المغفرة و أن يرزقها ربي الصبر على فراقه


رد مع اقتباس
قديم 12-07-13, 04:06 PM   #4
فضيلة الشيخة - جامعية معلمة قرآن ومجازة بالقراءات العشر


الصورة الرمزية الخواتيم ميراث السوابق
الخواتيم ميراث السوابق غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 153
 تاريخ التسجيل :  Jan 2012
 المشاركات : 483 [ + ]
 التقييم :  298
لوني المفضل : Darkred
افتراضي رد: ما هو الإيمان ؟



وقال الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله: (أكثر أهل العلم يقولون: إن الإيمان في اللغة: التصديق، ولكن في هذا نظر! لأن الكلمة إذا كانت بمعنى الكلمة؛ فإنها تتعدى بتعديها، ومعلوم أن التصديق يتعدى بنفسه، والإيمان لا يتعدى بنفسه؛ فنقول مثلاً: صدقته، ولا تقول آمنته! بل تقول: آمنت به، أو آمنت له. فلا يمكن أن نفسر فعلاً لازماً لا يتعدى إلا بحرف الجر بفعل متعد ينصب المفعول به بنفسه، ثم إن كلمة (صدقت) لا تعطي معنى كلمة (آمنت) فإن (آمنت) تدل على طمأنينة بخبره أكثر من (صدقت).
ولهذا؛ لو فسر (الإيمان) بـ(الإقرار) لكان أجود؛ فنقول: الإيمان: الإقرار، ولا إقرار إلا بتصديق، فتقول أقر به، كما تقول: آمن به، وأقر له كما تقول: آمن له) انظر ((شرح العقيدة الواسطية)) (2/229).

"ولشيخ الإسلام ابن تيمية كلام نفيس حول هذا,لم أذكره خشية الإطالة,يرجع إليه في مظّانه"

*بارك الله فيكم شيخنا الكريم.


 
 توقيع : الخواتيم ميراث السوابق

"ومن يعتصم بالله فقد هدي إلى صراط مستقيم"


رد مع اقتباس
قديم 12-07-13, 05:16 PM   #5
عضو مميز


الصورة الرمزية جوهرة الاسلام
جوهرة الاسلام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 277
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 المشاركات : 349 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: ما هو الإيمان ؟



بارك الله فيك شيخنا


 
 توقيع : جوهرة الاسلام

~|يـا رب قٌل لأٌمنيــاتـي كٌـونيِ لتكـون|~


رد مع اقتباس
قديم 14-07-13, 03:56 PM   #6
العبد الفقير إلى الله " طويلب علم - كان الله له وأيده بنصر من عنده .


الصورة الرمزية أبو عبادة
أبو عبادة متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Aug 2011
 المشاركات : 12,082 [ + ]
 التقييم :  516
لوني المفضل : Maroon
افتراضي رد: ما هو الإيمان ؟



جزاك الله خير مراقبتنا الفاضلة على هذه المداخلة التي زادت الموضوع ثراء وإفادة

ورحم الله المنقول عنهم وغفر لهم


 

رد مع اقتباس
قديم 14-07-13, 04:02 PM   #7
فضيلة الشيخة - جامعية معلمة قرآن ومجازة بالقراءات العشر


الصورة الرمزية الخواتيم ميراث السوابق
الخواتيم ميراث السوابق غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 153
 تاريخ التسجيل :  Jan 2012
 المشاركات : 483 [ + ]
 التقييم :  298
لوني المفضل : Darkred
افتراضي رد: ما هو الإيمان ؟



آمين, وإياكم شيخنا الفاضل.


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الإيمان

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
زاد الإيمان جزائرى مسلم منتدى الـــــــــــــعـــــــــــــام 2 24-05-16 01:03 PM
الإيمان بالملائكة جنةالايمان منتدى التوحيـــــــــــــد والعقيــــــــــــــدة 3 15-10-14 10:03 PM
ذاق طعم الإيمان من رضي بحر العلم منتدى التوحيـــــــــــــد والعقيــــــــــــــدة 3 15-04-13 04:43 PM
[ الإيمان بالكتب ] جنةالايمان منتدى التوحيـــــــــــــد والعقيــــــــــــــدة 2 30-11-12 11:09 PM
][ الإيمان بالقدر ][ جنةالايمان منتدى التوحيـــــــــــــد والعقيــــــــــــــدة 2 27-09-12 05:12 PM


الساعة الآن 10:27 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc
استضافة : حياه هوست

:حياه هوست استضافة لخدمات الويب


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009