آخر 10 مشاركات مشكلتى (الكاتـب : - )           »          توكلت على الله (الكاتـب : - )           »          علاج (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          القطط في المنام (الكاتـب : - )           »          لا نستطيع قراءة القرآن ولا التركيز فيه.. ( سؤال وإجابه ) .. منقول (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          كيف يعرف المعيون من أعانه أو حسده ؟ . (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          عين على العين ! (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          ما هي أفضل طريقة لعلاج الوسوسة؟ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          بعض الأسباب في تأخر الشفاء عند المصابين بالمرض الروحي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          المحظورات بعد إجراء عملية الحجامة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )


 مواضيع لم يتم الرد عليها شارك  بالرد عليها


إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 04-08-12, 02:25 AM
عضو ألماسي
جنةالايمان غير متواجد حالياً
Bahrain    
لوني المفضل Maroon
 رقم العضوية : 20
 تاريخ التسجيل : Sep 2011
 الإقامة : في قلب امي الحنون
 المشاركات : 1,812 [ + ]
 التقييم : 144
 معدل التقييم : جنةالايمان will become famous soon enoughجنةالايمان will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي أفـراح وأحـزان النـبي صـلى الله عليـه وسـلـم



أفـراح وأحـزان النـبي صـلى الله عليـه وسـلـم




بـيـن الـضحـك والـتبـســم

كان رسول الله صلي الله عليه وسلم ، بساما، يضحك لمن حوله ويقول" الشحناء ليست من شأني" ، وفي نفس الوقت كان يحزن ويغضب حزنا وغضبا نبويا نبيلا تبدو دموعه فيه وكأنها مطر يطهر الكون، وابتساماته وضحكاته وأحزانه وأفراحه وغضبه- عليه الصلاة والسلام- متنوعة وكثيرة وفيها من المواقف التي ترد على فقهاء النكد والمتجهمين والمكتئبين.
والواضح أن النبي اتسم برقة القلب ، فكان يتأثر بما يتأثر به البشر ، فيفرح ويبكى ويضحك ويحزن ويغضب ، ولكن لم يكن فرحه أو بكاؤه أو حزنه أو غضبه شهيقا ورفع صوت ، كما لم يكن ضحكه قهقهة ، ولكن كانت تدمع عيناه ويسمع لصدره أزيز كأزيز المرجل ، وفى هذه الزاوية نرصد المواقف التي فرح وحزن وضحك وبكي وغضب فيها النبي ، حتى نأخذ منها العبرة والعظة وتكون لنا المثل والقدوة،نرصدها طوال شهر رمضان.
رغم أنه كان من صفة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه كان متواصل الأحزان دائم الفكرة، إلا أنه كانت هناك مواقف ولحظات باسمة فى حياة رسول الله - صلى الله عليه وسلم -.
يقول مجدى محمد الشهاوى فى كتابه "مواقف ضحك فيها الرسول (صلى الله عليه وسلم، والصحابة - رضى الله عنهم) أن الإسلام بنى قواعده على أساس كامل من الطبيعة الإنسانية، لما فيها من سمو أو ضعف، ومن كمال أو نقص، فالإنسان عبد لشهواته إذا ترك لها القياد، وإنه سيد نفسه إذا احتكم إلى عقله وفاء إلى رشده، ولهذا لم يناهض الإسلام المفاكهة والمرح، ولم يبغض البشر وطلاقة الوجه، ولم يزهد فيما يجعل الحياة مقبولة سائغة، لأن الحياة تتطلب الجد كما تتطلب التبسط، والنفوس تمل كما تمل الأبدان.
لهذا حث الإسلام على أن يلبس المسلم فى كل حالة لبوسها، ويعمل لآخرته كما يعمل لدنياه، وتعاليم الإسلام ممثلة فى القرآن والسنة ترخص المزاج والتبسط، ولكنه حذر من المرح الذى يملأ النفس كبرياء وزهواً، فقال تعالى: (وَلاَ تَمْشِ فِي الأَرْضِ مَرَحًا) "سورة الأحزاب الآيتان 70،71"، وفرق بين ضحك المباسطة وضحك السخرية، فقال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَومٌ مِّن قَوْمٍ عَسَى أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ وَلَا نِسَاء مِّن نِّسَاء عَسَى أَن يَكُنَّ خَيْرًا مِّنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ) "سورة الحجرات 11".
ويذكر أحمد عطية الله فى كتابه "سيكولوجية الضحك" أن حياة النبى - صلى الله عليه وسلم - كانت قدوة حسنة ومثالا يحتذى، روى عن خصائصه قولهم: كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يمزح ولا يقول إلا حقاً.
وكان - صلى الله عليه وسلم - يفرق بين مزاح المفاكهة وبين المجون والاستهتار، فقال: "إن الرجل ليتكلم بالكلمة لا يرى بها بأسا إلا ليُضحك بها القوم وإنه ليقع بها أبعد من السماء".
والضحك - من منظور الكتاب والسنة - يبتعد عن مجال الاستهزاء بالغير أو تحقيرهم وتجريحهم وتسفيههم، ولا يعتمد على الكذب كوسيلة لإضحاك الغير، وقد وضع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أساسيات ذلك فى غير حديث: فقال: "ويل للذى يُحدث القوم ثم يكذب ليضحكهم، ويل له، ويل له"، وفى حديث أبى هريرة - رضى الله عنه - عن - رسول الله صلى الله عليه وسلم - قال: "إن الرجل ليتكلم بالكلمة يُضحك بها جُلساءه يهوى بها من أبعد من الثريا".
كما علم صحابته عدم الضحك بترويع المسلم، ففى حديث عبدالرحمن ابن أبى ليلى قال: حدثنا أصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنهم كانوا يسيرون مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فنام رجل منهم، فانطلق بعضهم على نبل معه فأخذها، فلما استيقظ الرجل فزع، فضحك القوم، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "ما يُضحككم؟!" فقالوا: لا، إلا أنا أخذنا نبل هذا ففزع. فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "لا يحل لمسلم أن يُروع مسلماً".
وعلمهم أيضاً عدم الضحك بالاستهزاء بالمسلم أو تحقيره أو السخرية به أو الضحك من خلقته، ففى الحديث أن ابن مسعود - رضى الله عنه - كان يجتنى سواكاً من الأراك، وكان دقيق الساقين، فجعلت الريح تكفؤه، فضحك القوم منه، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "مم تضحكون؟" قالوا: يا نبي الله من دقة ساقيه. فقال: "والذي نفسي بيده لهما أثقل في الميزان من أُحُد".
وجاء فى كتاب "دلائل النبوة" للبيهقي أنه لم يكن ضحكه - صلى الله عليه وسلم - يخرجه عن وقاره وهيبته وعظمته وأدبه وقد وردت أحاديث عدة بذلك: ففي حديث جابر بن سمرة: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم - طويل الصمت قليل الضحك". وقال جرير بن عبد الله البجلي رضي الله عنه: ما رآني رسول الله صلى الله عليه وسلم الا تبسم في وجهي. وفي رواية: إلا ضحك. وفي حديث عبد الله بن الحارث الزبيري قال: ما رأيت أحدا أكثر تبسماً من رسول الله صلى الله عليه وسلم. وفي رواية عنه: ما كان ضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم الا تبسما. وفى حديث ابن عباس - رضى الله عنه - كان - صلى الله عليه وسلم - أجود أبش. وعن سماك بن حرب قال: قلت لجابر بن سمره : أكنت تجالس رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ قال: نعم، كثيراً كان لا يقوم من مصلاه الذى يصلى فيه الصبح حتى تطلع الشمس، فإذا طلعت قام، وكانوا يتحدثون فيأخذون فى أمر الجاهلية فيضحكون ويبتسم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - .






 توقيع : جنةالايمان

حكمة جميلة أعجبتني
إن فقدت مكان بذورك التي بذرتها يوما ما سيخبرك المطر أين زرعتها
لذا إبذر الخير فوق أي أرض و تحت أي سماء و مع أي أحد
فأنت لا تعلم أين تجده ومتى تجده
إزرع جميلا و لو في غير موضعه فلا يضيع جميلا أينما زرع فماأجمل العطاء ..
فقد تجد جزاءه في الدنيا أو يكون لك ذخرا في الآخرة.. لا تسرق فرحة أحد ولا تقهر قلب أحد.أعمارنا قصيرة وفي قبورنا نحتاج من يدعي لنا لا علينا ..
عودوا أنفسكم أن تكون أيامكم
- احترام- إنسانية- إحسان- حياة !
فالبصمة الجميلة تبقى وإن غاب صاحبها .

رد مع اقتباس
قديم 04-08-12, 11:16 PM   #2
عضو ذهبي


الصورة الرمزية بحر العلم
بحر العلم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 185
 تاريخ التسجيل :  Feb 2012
 المشاركات : 682 [ + ]
 التقييم :  59
 الدولهـ
Algeria
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: أفـراح وأحـزان النـبي صـلى الله عليـه وسـلـم



جزاك الله خيرا يا غالية
و من اراد ان يقتدي باحد فليقتدي بسيد الخلق رسولنا الكريم عليه افضل الصلوات
قال تعالى : ( و انك لعلى خلق عظيم )


 
 توقيع : بحر العلم

قال الخليل بن احمد : أيامي أربعة : يوم اخرج فألقى فيه من هو اعلم مني فاتعلم منه فذلك يوم غنيمتي ويوم اخرج فالقى من انا اعلم منه فاعلمه فذلك يوم اجري ويوم اخرج فالقى من هو مثلي فاذاكره فذلك يوم درسي : ويوم اخرج فالقى من هو دوني وهو يرى انه فوقي فلا أكلمه واجعله يوم راحتي


رد مع اقتباس
قديم 04-08-12, 11:49 PM   #3
عضو ذهبي


الصورة الرمزية بنت الشام
بنت الشام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 13
 تاريخ التسجيل :  Sep 2011
 المشاركات : 621 [ + ]
 التقييم :  39
 الدولهـ
Syria
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي رد: أفـراح وأحـزان النـبي صـلى الله عليـه وسـلـم



اللهم صلي وسلم وبارك عليك يارسول الله

جزاك الله خيرا غاليتي ووفقك لكل خير


 
 توقيع : بنت الشام

***


ليْسَت الأمْرَاضُ فيْ الأجسَادِ فَقطِ !

بَلُ في الأخْلاقِ كِذلك . . لذا إذا رآيْتَ سَيْءَ آلخُلُقُ

فَأدع لهّ بِالشّفَاء وَاحُمد الله الْذي عآفاك ممّا أبتلإه


***


رد مع اقتباس
قديم 05-08-12, 12:11 AM   #4
عضو ذهبي


الصورة الرمزية قطر الندى
قطر الندى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 39
 تاريخ التسجيل :  Oct 2011
 المشاركات : 623 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Syria
لوني المفضل : Cornflowerblue
افتراضي رد: أفـراح وأحـزان النـبي صـلى الله عليـه وسـلـم



اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
جزاك الله كل الخير


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أفـراح, الله, النـبي, صـلى, عليـه, وأحـزان, وسـلـم

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حكـم شـرب مـاء قـرأ عليـه سـورة يـس لعـلاج الشكـوك آراك منتدى الفتـــــاوى الخاص بالرقيــــة الشرعيـــــة حصريــــــــــا 3 31-12-14 02:28 AM


الساعة الآن 05:45 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc
استضافة : حياه هوست

:حياه هوست استضافة لخدمات الويب


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009