آخر 10 مشاركات مشكلتى (الكاتـب : - )           »          توكلت على الله (الكاتـب : - )           »          علاج (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          القطط في المنام (الكاتـب : - )           »          لا نستطيع قراءة القرآن ولا التركيز فيه.. ( سؤال وإجابه ) .. منقول (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          كيف يعرف المعيون من أعانه أو حسده ؟ . (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          عين على العين ! (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          ما هي أفضل طريقة لعلاج الوسوسة؟ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          بعض الأسباب في تأخر الشفاء عند المصابين بالمرض الروحي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          المحظورات بعد إجراء عملية الحجامة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )


 مواضيع لم يتم الرد عليها شارك  بالرد عليها


إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 30-12-12, 09:12 PM
عضو ألماسي
جنةالايمان غير متواجد حالياً
Bahrain    
لوني المفضل Maroon
 رقم العضوية : 20
 تاريخ التسجيل : Sep 2011
 الإقامة : في قلب امي الحنون
 المشاركات : 1,812 [ + ]
 التقييم : 144
 معدل التقييم : جنةالايمان will become famous soon enoughجنةالايمان will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي ‏يُوشِكُ الرَّجُلُ مُتَّكِئًا عَلَى ‏ ‏أَرِيكَتِهِ



حَدَّثَنَا ‏ ‏أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ ‏ ‏قَالَ حَدَّثَنَا ‏ ‏زَيْدُ بْنُ الْحُبَابِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏مُعَاوِيَةَ بْنِ صَالِحٍ ‏ ‏حَدَّثَنِي ‏ ‏الْحَسَنُ بْنُ جَابِرٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏الْمِقْدَامِ بْنِ مَعْدِيكَرِبَ الْكِنْدِيِّ ‏ :

"‏أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏قَالَ ‏:

‏يُوشِكُ الرَّجُلُ مُتَّكِئًا عَلَى ‏ ‏أَرِيكَتِهِ ‏ ‏يُحَدَّثُ بِحَدِيثٍ مِنْ حَدِيثِي فَيَقُولُ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ كِتَابُ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ مَا وَجَدْنَا فِيهِ مِنْ حَلَالٍ اسْتَحْلَلْنَاهُ وَمَا وَجَدْنَا فِيهِ مِنْ حَرَامٍ حَرَّمْنَاهُ أَلَّا وَإِنَّ مَا حَرَّمَ رَسُولُ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏مِثْلُ مَا حَرَّمَ اللَّهُ "

درجة الحديث :
حديث صحيح . وله ألفاظ أخرى.


المعنى الإجمالي للحديث :

يحذر النبي صلى الله عليه وسلم من أمر قد أخبره الله بأنه سيقع من بعض أفراد الأمة الإسلامية من بعده : وهو رد بعضهم للسنة النبوية ومعارضتها زعما أنهم يأخذون بالقرآن فقط .


وصور النبي صلى الله عليه وسلم حالة الكبر والإعراض عند هؤلاء برجل متكئ على أريكة وهناك من يحدثه بحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم صحيح ثابت عنه ، فيرد عليه هذا الرجل منكرا للحديث بأنه لا يقبل الحديث ، وإنما بيننا وبينكم أن ننظر في القرآن فقط فما كان في القرآن منصوصا على أنه حلال أو حرام حكمنا بأنه حلال أو حرام كما جاء في القرآن وما لم يرد في القرآن فلا نقبل فيه ما جاء من الأحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم .

ويرد النبي صلى الله عليه وسلم على هذه الشبهة الشيطانية بأن ما جاء محرما في السنة فهو مما يجب قبوله مثل ما جاء محرما في القرآن ، لأن القرآن والسنة كلاهما وحي من عند الله تعالى ، قال تعالى { وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى }. وما حرمه النبي صلى الله عليه وسلم في سنته هو مثل ما حرمه الله في القرآن لأن النبي صلى الله عليه وسلم يبلغ أمته تحريم الله للمحرمات وتحليله الحلال .



شرح الحديث :

(يوشك ): أي أن حصول هذا الإنكار للسنة وشيك قريب ، وهو من معجزات نبوته ودلائل صدقه صلى الله عليه وسلم حيث وقع ذلك في الأمة وظهر من ينكر السنة ويدعي الرجوع إلى القرآن فقط ، ويسمون أنفسهم بالقرآنيين ! وهم في الحقيقة مكذبون للقرآن.


(الرَّجُلُ مُتَّكِئًا عَلَى ‏ ‏أَرِيكَتِهِ ) : أي أنه من أهل الرفاهية والدعة والتنعم من أغنياء الناس أو مترفيهم الذين لم يسافروا في طلب العلم ودراسة السنة النبوية ولم يعرفوا بجهد في ذلك . وإنما قصارى أمرهم الجلوس على الأسرة والكراسي ، مما يفيد أنهم من أهل البلادة والكسل ، بالإضافة إلى الكبر والغرور الذي أصابهم .


( ‏يُحَدَّثُ بِحَدِيثٍ مِنْ حَدِيثِي ) : أي يسمع حديثا صحيحا من حديث النبي صلى الله عليه وسلم يحدثه به أحد المسلمين الثقات العدول ، ومع ذلك يتجرء على الحديث الصحيح فينكره كبرا وغرورا.

( فَيَقُولُ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ كِتَابُ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ) : يرد هذا المبتدع الحديث الصحيح بشبهة واهية لكنها تغر كثيرا من الناس ، فيزعم أنه يدعوهم إلى الاحتكام إلى القرآن الكريم ولا يقبل حديث النبي صلى الله عليه وسلم !


(مَا وَجَدْنَا فِيهِ مِنْ حَلَالٍ اسْتَحْلَلْنَاهُ ) : أي ما وجدنا في القرآن أنه حلال حكمنا بأنه حلال واعتقدنا أنه حلال وعملنا به .


(وَمَا وَجَدْنَا فِيهِ مِنْ حَرَامٍ حَرَّمْنَاهُ ) : أي وما وجدنا في القرآن قد نص عليه أنه حرام حكمنا بأنه حرام واعتقدنا حرمته واجتنبناه .

ومعنى هذه الشبهة أن ما لم يرد التصريح بتحليله ولا تحريمه في القرآن الكريم فلا يقبلون فيه حديث النبي صلى الله عليه وسلم الصحيح الثابت عنه ، وبالتالي فإنهم سيقعون في مخالفة السنة التي جاءت تفسيرا للقرآن وتوكيدا له وتأسيسا لبعض الأحكام التي لم يصرح القرآن فيه بنص محدد وإنما أشار إليها إشارة أو سكت عنها .



( أَلَّا وَإِنَّ مَا حَرَّمَ رَسُولُ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏مِثْلُ مَا حَرَّمَ اللَّهُ) : أي أن التحريم الوارد في السنة النبوية هو كالتحريم الوارد في القرآن الكريم كله من عند الله لا فرق بينهما في ذلك ، وإنما النبي صلى الله عليه وسلم مبلغ لهذا التحريم سواءا كان في القرآن أو في السنة . فالذي يحرم حقيقة هو الله ، والرسول صلى الله عليه وسلم إنما هو مبلغ . ويصح أن يقال أن النبي صلى الله عليه وسلم حرم كذا وكذا ، بمعنى أنه بلغ تحريم الله لهذه الأشياء إلى أمته .



فالحديث إذن دليل على تلازم الكتاب والسنة وأن من فرق بينهما فهو مذموم عند الله ورسوله صلى الله عليه وسلم واقع في الحرام والكفر والأعراض عن الوحي .













 توقيع : جنةالايمان

حكمة جميلة أعجبتني
إن فقدت مكان بذورك التي بذرتها يوما ما سيخبرك المطر أين زرعتها
لذا إبذر الخير فوق أي أرض و تحت أي سماء و مع أي أحد
فأنت لا تعلم أين تجده ومتى تجده
إزرع جميلا و لو في غير موضعه فلا يضيع جميلا أينما زرع فماأجمل العطاء ..
فقد تجد جزاءه في الدنيا أو يكون لك ذخرا في الآخرة.. لا تسرق فرحة أحد ولا تقهر قلب أحد.أعمارنا قصيرة وفي قبورنا نحتاج من يدعي لنا لا علينا ..
عودوا أنفسكم أن تكون أيامكم
- احترام- إنسانية- إحسان- حياة !
فالبصمة الجميلة تبقى وإن غاب صاحبها .

رد مع اقتباس
قديم 31-12-12, 12:05 PM   #2
العبد الفقير إلى الله " طويلب علم - كان الله له وأيده بنصر من عنده .


الصورة الرمزية أبو عبادة
أبو عبادة متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Aug 2011
 المشاركات : 12,074 [ + ]
 التقييم :  516
لوني المفضل : Maroon
افتراضي رد: ‏يُوشِكُ الرَّجُلُ مُتَّكِئًا عَلَى ‏ ‏أَرِيكَتِهِ



جزاكم الله خير ونفع الله بعلمكم وغفر الله لوالديكم


 
 توقيع : أبو عبادة

***
قوة الانتفاع بالذكر والتعوذ تختلف بحسب قوة إيمان العباد وحضور قلوبهم أثناء الدعاء والتعوذ، فقد مثل ابن القيم ـ رحمه الله ـ الدعاء بالسيف، وذكر أن قوة تأثير الدعاء بحسب قوة إيمان الداعي، كما أن تأثير ضربة السيف بحسب قوة ساعد الضارب، فقد قال في مدارج السالكين بين منازل إياك نعبد وإياك نستعين عند الكلام على الرقية بالفاتحة : فإن مبنى الشفاء والبرء على دفع الضد بضده، وحفظ الشيء بمثله، فالصحة تحفظ بالمثل، والمرض يدفع بالضد، أسباب ربطها بمسبباتها الحكيم العليم خلقا وأمرا، ولا يتم هذا إلا بقوة من النفس الفاعلة، وقبول من الطبيعة المنفعلة، فلو لم تنفعل نفس الملدوغ لقبول الرقية، ولم تقو نفس الراقي على التأثير، لم يحصل البرء، فهنا أمور ثلاثة : موافقة الدواء للداء، وبذل الطبيب له، وقبول طبيعة العليل، فمتى تخلف واحد منها لم يحصل الشفاء، وإذا اجتمعت حصل الشفاء ولا بد بإذن الله سبحانه وتعالى، ومن عرف هذا كما ينبغي تبين له أسرار الرقى، وميز بين النافع منها وغيره، ورقى الداء بما يناسبه من الرقى، وتبين له أن الرقية براقيها وقبول المحل، كما أن السيف بضاربه مع قبول المحل للقطع، وهذه إشارة مطلعة على ما وراءها لمن دق نظره، وحسن تأمله، والله أعلم. اهـ.


***


رد مع اقتباس
قديم 31-12-12, 01:20 PM   #3
" فضيلة الشيخ " بكالوريوس تربية لغة عربية - امام وخطيب - معالج بالقرآن - ومعالج بالطب البديل والحجامه مجاز بطب الاعشاب" كان الله له وأيده بنصر من عنده .


الصورة الرمزية ابو ايوب الراقي
ابو ايوب الراقي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 280
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 المشاركات : 1,928 [ + ]
 التقييم :  285
 الدولهـ
Iraq
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: ‏يُوشِكُ الرَّجُلُ مُتَّكِئًا عَلَى ‏ ‏أَرِيكَتِهِ



اسال الله تعالى لكم القبول
وتفريج الكربات والهموم


 
 توقيع : ابو ايوب الراقي

ابن القيم الفوائد

أصول المعاصي ثلاثة : الكبر و الحرص و الحسد .. فالكبر جعل إبليس يفسق عن أمر ربه ، و الحرص أخرج آدم من الجنة، و الحسد جعل أحد ابنيّ آدم يقتل أخاه .



((لو نفع العلم بلا عمل لما ذم الله سبحانه أهل الكتاب, ولو نفع العمل بلا إخلاص لما ذم المنافقين.))




((أعظم الربح في الدنيا أن تشغل وقتك بما هو أولى بها وأنفع لها في معادها.)


((للعبد ستر بينه وبين الله, وبينه وبين الناس,فمن انتهك الستر الذي بينه وبين الله هتك الله الستر الذي بينه وبين الناس.))


رد مع اقتباس
قديم 31-12-12, 01:53 PM   #4
عضو ألماسي


الصورة الرمزية جنةالايمان
جنةالايمان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 20
 تاريخ التسجيل :  Sep 2011
 المشاركات : 1,812 [ + ]
 التقييم :  144
 الدولهـ
Bahrain
لوني المفضل : Maroon
افتراضي رد: ‏يُوشِكُ الرَّجُلُ مُتَّكِئًا عَلَى ‏ ‏أَرِيكَتِهِ



اللهم امين .. اللهم امين .. اللهم امين

وشاكره لكم مروركم العطر الكريم

شيوخنا الافاضل وتقبل الله صالح دعاؤكم واعمالكم واقوالكم وافعالكم


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مطوية (دُلُّونِي عَلَى قَبْرِهِ) عزمي ابراهيم عزيز منتدى مطويات الشيخ عزمي 1 27-09-16 12:35 AM
مطوية (احْرِصْ عَلَى مَا يَنْفَعُكَ وَاسْتَعِنْ بِاللَّهِ) عزمي ابراهيم عزيز منتدى مطويات الشيخ عزمي 0 18-09-16 04:20 PM
مطوية (وَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَاهْجُرْهُمْ هَجْرًا جَمِيلًا) عزمي ابراهيم عزيز منتدى مطويات الشيخ عزمي 1 18-09-16 01:01 AM
مطوية (مَنْ أَعَانَ عَلَى خُصُومَةٍ بِظُلْمٍ) عزمي ابراهيم عزيز منتدى مطويات الشيخ عزمي 1 24-08-16 07:02 AM
وَاللَّهُ فَضَّلَ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍ فِي الرِّزْقِ مجاهدة منتدى علم الرقية الشرعية باب ما جـاء في العيــــن والحســــــد 2 27-04-16 09:43 AM


الساعة الآن 06:30 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc
استضافة : حياه هوست

:حياه هوست استضافة لخدمات الويب


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009